روسيا لم تحسم أمر تزويد الأسد بمنظومة ’’إس-300‘‘

2018-04-23T17:13:50+03:00
2018-04-23T17:18:36+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير23 أبريل 2018آخر تحديث : منذ سنتين
russia ap er 170901 - حرية برس Horrya press
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف – AP

صرّح وزير الخارجية الروسي ’’سيرجي لافروف‘‘، اليوم الاثنين، أن روسيا لم تتخذ حتى الآن قراراً بتزويد نظام الأسد بصواريخ إس-300.

ونقلت وكالة ’’تاس‘‘ الروسية عن وزير الخارجية الروسي، خلال مؤتمر صحفي عقده بزيارته إلى بكين، قوله: إن روسيا لم تقرر بعد فيما إذا كانت ستسلم نظام الأسد منظومة صواريخ متقدمة إس-300، ولكنها لن تخفي هذا الأمر إذا اتخذت هذا القرار.

وأضاف ’’لافروف‘‘ أنه ’’يجب علينا الانتظار لنرى ما هي القرارات المحددة التي ستتخذها القيادة الروسية وممثلو نظام الأسد، وعلى الأرجح لن يكون هذا الأمر سرّاً ويمكن الإعلان عنه في حال تم اتخاذ القرار‘‘.

وأشار ’’لافروف‘‘ إلى أن الدول التي دعمت الهجمات الصاروخية على نظام الأسد ’’أجبرت على ذلك‘‘، مؤكداً أن أغلبيتها تُدرك تماماً أن هذه الطريقة غير مقبولة لحل أخطر الأزمات الدولية.

وزعّم وزير الخارجية الروسي أن الضربات كانت محاولة لتعطيل التحقيق من قبل خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وتقويض التطورات الإيجابية التي بدأت في التسوية السورية.

وكان وزير الخارجية الروسي أعلن، يوم الجمعة، أن الغارات العسكرية الغربية على سوريا هذا الشهر أزالت أي التزام أخلاقي يترتب على روسيا بحجب أنظمة الصواريخ عن حليفها بشار الأسد.

وذكرت صحيفة ’’كوميرسانت‘‘ اليومية الروسية نقلاً عن مصادر عسكرية في وقت سابق من يوم الاثنين، أن روسيا قد تبدأ بتزويد سوريا بمنظومات صواريخ مضادة للطائرات في المستقبل القريب، في حين رفض الكرملين التعليق على ذلك.

وأشارت الصحيفة إلى أن الخبراء يعتقدون أن إسرائيل سترد بشكل سلبي على أي قرار يتعلق بتزويد سوريا بالصواريخ، ومن الممكن أن تقصف المنطقة.

وقال دبلوماسي روسي لرويترز، إن إسرائيل طلبت من موسكو عدم تزويد قوات الأسد بصواريخ إس-300، فيما رفض المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية التعليق.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة