واشنطن تلغي مصطلح “الأراضي المحتلة” من تقريرها عن حقوق الإنسان

فريق التحرير22 أبريل 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
1013717977 - حرية برس Horrya press
وزارة الخارجية الأميركية في واشنطن – المصدر: أسوشيتد برس

حرية برس:

استبدلت وزارة الخارجية الأمريكية مصطلح “الأراضي المحتلة” بـ”الضفة الغربية وقطاع غزة”، وذلك في تقريرها السنوي عن حقوق الإنسان في أنحاء العالم الصادر أمس.

وبررت الخارجية في تقريرها المتعلق بالحقوق الفلسطينية، سياسة الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته بحق الفلسطينين، معتبرة أنها مجرد اتهامات من قبل منظمات حقوق الإنسان.

كما استبدلت مصطلح الأراضي المحتلة بالمناطق التي تناولتها في التقرير بـ”إسرائيل، هضبة الجولان، الضفة الغربية، وقطاع غزة”.

وكانت الخارجية تعتبر في تقاريرها السنوية التي تُعنى بحقوق الإنسان للأعوام السابقة، هذه المناطق الفلسطينية مناطقاً محتلة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

ولايعد ذلك مخالفاً للموقف الأمريكي من القضية الفلسطينية، فمنذ تولي “دونالد ترامب” الرئاسة ظهر انحيازه لصالح حكومة الاحتلال، والذي تمثل بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، والاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال، فضلاً عن استخدام حق النقض “الفيتو” ضد مشروع القرار المصري برفض الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، وذلك في أواخر العام الماضي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة