مروحيات النظام تلقي مناشير على بلدات ريف حمص الشمالي

2018-03-25T13:58:05+03:00
2018-03-25T14:00:03+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير25 مارس 2018آخر تحديث : منذ سنة واحدة
aab49070dddebe4cbc95c2b7e89cac2e - حرية برس Horrya press
القاء المناشير يندرج في اطار الحرب النفسية التي يتبعها نظام الأسد ـ ناشطون

حمص ـ حرية برس:

ألقت مروحيات تابعة لنظام الأسد، ظهر اليوم، قصاصات ورقية على مناطق ريف حمص الشمالي، طالب فيها الأهالي بالعودة إلى “حضن الوطن” والمشاركة في “محاربة الإرهاب”.

وأظهرت القصاصات عبارات مكتوبة جاء فيها “الإرهابيون الذين دخلوا بينكم تسببوا بالدمار والمآسي للجميع”، كما كتب ايضاً “الجيش العربي السوري يعرض عليكم حقن الدماء والعفو عمن غرر به وتسوية أوضاع الذين سيتخلون عن سلاحهم طواعية ولن يتم ملاحقة أي منهم”.

وقال مراسل حرية برس في ريف حمص الشمالي علي عزالدين: إن “نظام الأسد يلجأ إلى إلقاء المناشير في المنطقة بين الحين والأخر، والتي تندرج في إطار الحرب النفسية التي يتبعها في حربه ضد المناطق المحررة.

وأكد المراسل أن هذه المناشير الورقية التي يلقيها النظام أصبحت بمثابة دعابة لدى السكان، وأمر يدعو إلى السخرية، لا سيما أن معظم الأهالي يعلمون كذب نظام الأسد وعدم ايفائه بوعوده السابقة.

يذكر أن مناطق ريف حمص الشمالي تخضع لاتفاق “خفض تصعيد” التي تم توقيعه بين لجنة المفاوضات المسؤولة عن الريف الحمصي والجانب الروسي، خلال اجتماعات ثنائية جمعت الطرفين على معبر بلدة الدار الكبيرة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة