شهداء بقصف روسي على “دوما” وارتفاع حصيلة مجزرة “عربين”

فريق التحرير20 مارس 2018آخر تحديث : منذ سنتين
photo ٢٠١٨ ٠٣ ١٦ ٢٠ ٢٥ ٥١ copy - حرية برس Horrya press
أطفال سقطوا شهداء في مجزرة مروعة ارتكبتها طائرات الأسد والعدوان الروسي بعدة غارات استهدفت الغوطة الشرقية – عدسة أنس الخولي

الغوطة الشرقية ـ حرية برس:

استشهد عشرات المدنيين في مدينة دوما بالغوطة الشرقية، جراء قصف جوي من طائرات نظام الأسد والعدوان الروسي، كما ارتفعت حصيلة مجزرة عربين إلى 17 شهيداً.

وقال الدفاع المدني على صفحته في موقع فيسبوك، إن عشرات الشهداء والجرحى المدنيين سقطوا في قصف بأكثر من مئة وخمسين غارة جوية وبرميلاً متفجراً استهدفت أحياء مدينة دوما منذ فجر اليوم، بالتزامن مع قصف براجمات الصواريخ.

وأشار إلى ارتفاع حصيلة المجزرة التي ارتكبتها طائرات العدوان الروسي، يوم أمس الاثنين، في مدينة عربين بريف دمشق إلى 17 شهيداً، بينهم 15 طفلاً وامرأتان، إثر قصف جوي استهدف ملجأ سكنياً في عربين.

وعلى الصعيد العسكري، تمكن الثوار من استعادة بلدة مسرابا بعد معارك عنيفة مع قوات الأسد وقوات العدوان الروسي كبد فيها الثوار قوات الأسد أكثر من ثمانين قتيلاً في صفوف عناصرها.

وتشهد بلدات ومدن الغوطة الشرقية تصعيدًا عسكريًا تشنه قوات الأسد وميليشيات طائفية تقاتل في صفها مدعومة بغطاء جوي من طائرات العدوان الروسي، بدأ في 19شباط الماضي، إضافة إلى حملة قصف جوي ومدفعي عنيف تشنه قوات الأسد وقوات العدوان الروسي والمليشيات الإيرانية، خلف مئات الشهداء وأكثر من ألفي مصاب بينهم حالات خطرة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة