خمسة أعضاء من ميليشيا “حزب الله” قُتلوا مع بدر الدين في سوريا

2016-05-14T02:40:28+03:00
2016-05-14T04:48:10+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير14 مايو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
تشييع القيادي في ميليشيا حزب الله مصطفى بدر الدين في ضاحية بيروت الجنوبية
تشييع القيادي في ميليشيا حزب الله مصطفى بدر الدين في ضاحية بيروت الجنوبية

أفادت وكالة أنباء “فارس″ الإيرانية، أمس الجمعة، إن خمسة أعضاء من ميليشيا “حزب الله” اللبنانية، قُتلوا في الانفجار الذي أودى بحياة القائد العسكري البارز في ميليشيا الحزب مصطفى بدرالدين في سوريا.
وأوردت الوكالة الإيرانية شبه الرسمية أسماء القتلى وهم: مصطفى حشادة، محمد ياسين، يوسف حازم، محمد خليل، علي حمود.
وكان بيان لمليشيا “حزب الله” أعلن في وقت سابق، أمس، مقتل بدر الدين إثر انفجار في سوريا.
وقال البيان إن “المعلومات المستقاة من التحقيق الأولي تفيد بأن انفجاراً كبيراً استهدف أحد مراكزنا بالقرب من مطار دمشق الدولي، ما أدى إلى استشهاد الأخ القائد مصطفى بدر الدين (السيد ذو الفقار)، وإصابة آخرين بجراح”.
وأضاف بيان الميليشيا المصنفة إرهابية لدى جامعة الدول العربية أن “التحقيق سيعمل على تحديد طبيعة الانفجار وأسبابه، وهل هو ناتج عن قصف جوي أم صاروخي أم مدفعي، وسنعلن المزيد من نتائج التحقيق قريباً، دون تحديد موعد”.
ويأتي إعلان الحزب عن مقتل أحد قادته، في وقت تحدثت فيه وسائل إعلام مختلفة عن اغتياله في غارة إسرائيلية على الحدود اللبنانية السورية، وهو الأمر الذي لم تعلّق عليه إسرائيل حتى الآن.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة