مليشيا “حماية الشعب” تستنجد بقوات الأسد

فريق التحرير
2018-01-27T20:44:35+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير27 يناير 2018آخر تحديث : السبت 27 يناير 2018 - 8:44 مساءً

YPG  - حرية برس Horrya pressحرية برس:

دعت مليشيا “وحدات حماية الشعب YPG” الإنفصالية مجدداً، اليوم، جيش النظام للدخول إلى عفرين لمواجهة عملية “غصن الزيتون” التي أطلقتها تركيا بالتعاون مع فصائل الجيش السوري الحر، من أجل طرد مسلحي مليشيا الـ “YPG” من المنطقة.

وأفاد بيان صادر عن المليشيا: “مع اشتداد وتيرة هجمات العدوان التركي ضد منطقة عفرين، والتي تشكل جزء من الوطن السوري٬ والتي جوبهت بمقاومة باسلة من قبل مقاتلينا وأبناء شعبنا في المنطقة، ندعو الجيش العربي السوري وقيادته الحكيمة إلى التدخل في عفرين لحماية شعبنا الذي هو جزء من النسيج السوري وأرضه جزء لا يتجزأ من الأراضي السورية الحبيبة”.

وأشار البيان إلى إن “قوات حماية الشعب في ميادين القتال ستعمل يداً بيد مع قوات الجيش العربي السوري وقيادته ضد العدوان التركي الغاشم”.

وكانت ما تسمى “الإدارة الذاتية لمنطقة عفرين” قد دعت أول أمس الخميس جيش نظام الأسد  إلى دخول عفرين ونشر قواته على الحدود مع تركيا.

يذكر أن مليشيات الـ “YPG” قد تلقت ضربة موجعة إثر التخلي عنها من قبل الروس الذين سحبوا قواتهم، ومن قبل الامريكان الذين قالوا عبر التحالف الدولي أن عفرين خارج منطقة عمليات التحالف، وحذرت فيما بعد هذه المليشيات من نقل قواتها إلى عفرين من شرق سوريا، تحت طائلة فقدان دعم التحالف.

وبدأت تركيا في العشرين من كانون الأول/ يناير الحالي معركة تحت مسمى “غصن الزيتون” بمشاركة فصائل من الجيش السوري الحر، وتهدف إلى طرد مليشيا “وحدات حماية الشعب” التي تعدها أنقرة ذراعاً سورياً لحزب العمال الكردستاني الإرهابي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة