“الإنقاذ” تمهل “المؤقتة” 72 ساعة لخروجها من إدلب

2017-12-12T14:10:17+02:00
2017-12-12T20:12:10+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير12 ديسمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
438 - حرية برس Horrya press
تم تأسيس حكومة الإنقاذ بشهر ايلول الماضي خلال المؤتمر السوري العام برئاسة “محمد الشيخ”

حرية برس:

وجهت حكومة الإنقاذ برئاسة “محمد الشيخ” إنذاراً إلى الحكومة السورية المؤقتة، يمهلها 72 ساعة لإغلاق مكاتبها في محافظة إدلب.

جاء في البيان الذي نشر، اليوم الثلاثاء،”ننذركم بإغلاق كافة المكاتب التابعة لكم في المناطق المحررة، وإخلاء جميع المقتنيات الشخصية خلال 72 ساعة من تاريخ التبليغ، تحت طائلة المسؤولية”.

وفي تعقيب من الدكتور “جواد أبو حطب” رئيس الحكومة الموقتة عبر تسجيل صوتي نشر على الإنترنت: “إن الحكومة المؤقتة منشترة في جميع أنحاء سوريا، ومنها مدينة ادلب، بالإضافة لوجود 1200 مدرسة تشرف عليها مديرة التربية، و وجود مشافي أنقذت الألاف من السوريين تشرف عليها مديرة الصحة، والتي تتبع جميعها للحكومة المؤقته”.

وأشار “أبو حطب”، إلى أن الحكومة المؤقته لديها جامعة، وتملك معظم مؤسسات المجتمع، وتعرضت الحكومة وأعضائها لكثير من الإعتداءات وغارات الطيران، وقدمت خلال الثورة شهداء من الصف الأول، كان آخرها استشهاد مدير تربية حمص، مشيراً إلى رفضه بأن تختزل سوريا بمحافظة إدلب فقط”.

وأضاف”أبو حطب”، “نحن حريصين على الثورة ولن نسمح لأحد بالعبث بالثورة، فنحن أتينا من دمشق وسنعود إلى دمشق بعد تحريرها، ولن نرضى أن يكون عاصمة  الحكومة إلا دمشق”.

وكانت “حكومة الإنقاذ” أصدرت، مطلع كانون الأول الجاري، أمرًا إداريًا، يقضي بحل جميع المجالس المحلية في المدينة، واستبدالها بمجلس موحد تم تشكيله منتصف تشرين الثاني الفائت.

وتم تشكيل الهيئة التأسيسية لحكومة الإنقاذ بشهر أيلول الماضي في “المؤتمر السوري العام” الذي عقد بمعبر باب الهوى، حيث أعلنت عن تشكيل “حكومة الانقاذ” برئاسة محمد الشيخ لإدارة المناطق المحررة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة