قوات الأسد تشن هجوماً على قرية “أبو دالي” جنوب إدلب

2017-12-10T13:31:03+02:00
2017-12-10T22:05:34+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير10 ديسمبر 2017آخر تحديث : منذ سنتين
8121056940 - حرية برس Horrya press
تشهد جبهات ريف حماه معارك عنيفة بين قوات الأسد والثوار ـ أرشيف

حرية برس:

شنت قوات الأسد هجوماً واسعاً على مواقع هيئة تحرير الشام في قرية أبو دالي بريف إدلب الجنوبي، عقب سيطرتها يوم أمس على قرية البليل وتلتها بريف حماه الشرقي، المحاذية للحدود الإدارية لمدينة إدلب.

وأفاد مراسل حرية برس في حماه بأن اشتباكات عنيفة تجري بين “تحرير الشام” ومليشيات الأسد بقرية أبو دالي، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي مركّز على القرية، فضلاً عن عشرات الغارات الروسية، دون ورود أنباء عن تحقيق أي تقدم حتى الآن، من قبل قوات الأسد.

وأشار مراسلنا، أن قوات الأسد خسرت خلال محاولاتها يوم أمس السيطرة على تلة البليل، عشرات القتلى والجرحى في سبيل السيطرة على التلة، كما تكبدت في آخر محاولة بالأمس قبل انسحاب الفصائل قرابة عشرين قتيلاً بينهم ضابط والعديد من الجرحى.

وبهذا أضحت قوات الأسد على الحدود الإدارية لمحافظة إدلب، في محاولة منها الوصول إلى مطار أبو الضهور العسكري، وهو ما يهدف له النظام من خلال عملياته العسكرية في المنطقة.

وبالتزامن مع المعارك مع قوات الأسد تشهد بلدات ريف حماة الشرقي معارك عنيفة مع تنظيم الدولة الإسلامية التي توسع نفوذها على حساب هيئة تحرير الشام، والتي باتت عناصره تقترب أكثر من الحدود الإدارية لإدلب بعد سيطرتها بالأمس على قرى أبو حية ورسم الحمام.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة