أوباما يعلن إرسال قوات إضافية لسوريا لمحاربة داعش

فريق التحرير25 أبريل 2016آخر تحديث : منذ 5 سنوات

Barack Obama
عواصم – وكالات:

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم الاثنين عن أكبر زيادة في عدد القوات البرية الأمريكية في سوريا منذ بدء الحرب الأهلية هناك بإرسال 250 جنديا إضافيا من القوات الخاصة لدعم النجاحات التي تحققت ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال أوباما في خطاب بمعرض تجاري في مدينة هانوفر بشمال ألمانيا وهي المحطة الأخيرة في جولته التي زار خلالها السعودية وبريطانيا “بالنظر إلى النجاح الذي تحقق وافقت على نشر ما يصل إلى 250 جنديا أمريكيا إضافيا في سوريا بما يشمل قوات خاصة للحفاظ على هذه القوة الدافعة.”

وأضاف “لن تقود (القوات) القتال على الأرض لكنها ستكون ضرورية لتقديم التدريب ومساعدة القوى المحلية في سعيها المتواصل لإجبار داعش على التراجع.”

وقال مسؤولون أمريكيون لرويترز في أوائل أبريل نيسان إنه منذ استعادة القوات المدعومة من الولايات المتحدة بلدة الشدادي السورية الإستراتيجية في أواخر فبراير شباط عرض عدد متزايد من المقاتلين العرب في سوريا الانضمام إلى القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وبعد الاجتماع مع ميركل لمدة 90 دقيقة تقريبا قال أوباما للصحفيين يوم الأحد إنه يشعر “بقلق عميق” إزاء تصاعد العنف في سوريا حيث صعدت القوات الحكومية قصف مناطق يسيطر عليها مقاتلو المعارضة حول مدينة حلب الإستراتيجية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة