هيئة مفاوضات حمص توضح موقفها من مؤتمر الرياض 2

فريق التحرير
2017-11-22T17:06:16+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير22 نوفمبر 2017آخر تحديث : الأربعاء 22 نوفمبر 2017 - 5:06 مساءً
115941 200 1 - حرية برس Horrya press
مؤتمر الرياض الأول للمعارضة السورية – أرشيف

ريف حمص الشمالي – حرية برس:

أصدرت هيئة المفاوضات في ريف حمص الشمالي الممثلة بشقيها العسكري والمدني بياناً تؤكد فيه على المشاركين في مؤتمر الرياض 2 بعدم القبول بأي حلول جزئية وتمس ثوابت الثورة السورية.

وأكدت الهيئة في بيانها الصادر اليوم الأربعاء، التمسك بعدم القبول بنظام الأسد بكافة رموزه في أي مرحلة انتقالية.

وقال المهندس بسام السواح الناطق الرسمي باسم هيئة التفاوض، في تصريح لحرية برس: إن جميع قوى الثورة والتي نحن جزء منها نرحب بأي مبادرة او مؤتمر لتوحيد قوى الثورى ضمن ثوابت الثورة السورية وبما يحقق مطالب الشعب السوري وأهدافه وتطلعاته نحو الحرية…

وأضاف أنه ومن خلال متابعتنا لمجريات الأحداث حول انعقاد مؤتمر الرياض 2 كان هناك مسار تقوم به روسيا بالتوافق مع النظام في محاولة للإلتفاف على الإرادة الدولية في الإنتقال السياسي في سوريا وفق بيان جنيف والقرارات الدولية ذات الصلة وأهمها قراري مجلس الامن 2254 و2118 وذلك من خلال الدفع بمنصة موسكو ومعارضات لها الدور الأكبر في ترديد صدى النظام وصنعت في أقبية الأجهزة الأمنية للنظام وروسيا والتي تمثل موقف النظام ولم تثبت يوماً أنها منسجمة مع مطالب الشعب السوري وتطلعاته.

واعتبر أن روسيا أرادت من خلال الدفع بهذه (المعارضات) وتوحيدها مع الإئتلاف وقوى المعارضة مصادرة القرار من الهيئة العليا للمفاوضات والقفز فوق مرجعية الهيئة العليا للمفاوصات والتي انتخبت من خلال مؤتمر الرياض السابق على أساسها هذه المرجعية والتى تنص على أن بشار الأسد ليس له دور منذ بداية المرحلة الإنتقالية التى ستقودها هيئة حاكمة انتقالية ذات صلاحيات تنفيذية كاملة. لذلك كان من الضرورة التأكيد على المجتمعين في مؤتمر الرياض 2 ثبات مواقف قوى الثورة ورفضنا لأي حياد عن ثوابت الثورة السورية.

وبدأ صباح اليوم الأربعاء، الاجتماع الموسع الثاني للمعارضة السورية، في العاصمة السعودية الرياض، بمشاركة نحو 140 شخصية من المعارضة وبحضور مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا ووزير الخارجية السعودي عادل الجبير.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة