اتفاق لتسهيل وصول المساعدات إلى ريف حماة الجنوبي

فريق التحرير18 نوفمبر 2017آخر تحديث : السبت, 18 نوفمبر, 2017 - 9:52 صباحًا
23319269 490991547942996 5106235962151397947 n - حرية برس Horrya press
صورة لقرية حربنفسه جنوبي حماة وتظهر فيها محطة الزارة الحرارية الاستراتيجية

علي عز الدين – حرية برس:

وقع مجلسا محافظتي حمص وحماه الثوريين، يوم الأربعاء، على مذكرة تفاهم لتقديم المساعدات للمدنيين في ريف حماة الجنوبي، لمدة ستة أشهر قابلة للتجديد بسبب الفصل الجغرافي بين ريف حماه المحرر الجنوبي والشمالي وارتباط ريف حمص المحرر الشمالي بريف حماه الجنوبي جغرافياً.

وقال أمير ادريس لحرية برس أن “الاتفاق بني على أساس البعد الجغرافي بين مجلس محافظة حماه الحرة وريفها الجنوبي، وكان من واجبنا أن نتقاسم معهم تبعات الحصار المفروض علينا من قوات نظام الأسد ونقدم لهم الخدمات الصحية والاغاثية ضمن خطة عمل اتفق عليها مع مجلس محافظة حماه الحرة”.

وأضاف ادريس وهو رئيس مجلس محافظة حمص الحرة أن “المناطق المدرجة ضمن هذه الاتفاقية هي التلول الحمر، تلدرة، تقسيس، حربنفسة، جرجيسة، عقرب، طلف، وموسى الحولة ” وهي تتبع ادارياً وقانونياً إلى مجلس محافظة حماة الحرة، لكنها مناطق محاصرة ويصعب الوصول إليها من قبل مجلس محافظة حماة، مضيفاً بأن العدد الحالي للسكان يقدر بحدود 50.000 نسمة وعلى أساس هذا الرقم من المواطنين وقعت مذكرة التفاهم بين المجلسين.

يذكر بأن قوات النظام تحاصر ريفي حماه الجنوبي وحمص الشمالي ويعيش المدنيين بظروف صعبة جداً نتيجة هذا الحصار، فمن لم يمت بقصف قوات الأسد، يموت بسبب الحصار وتبعاته.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

    عاجل