مقتل جندي روسي وعشرات من قوات الأسد في دير الزور

2017-09-28T18:47:14+03:00
2017-09-30T18:41:27+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير28 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
مالك الخولي - حرية برس
homs al sokhna - حرية برس Horrya press
مقاتلون من تنظيم داعش في مدينة السخنة بريف حمص الشرقي

قُتل وجرح العشرات من قوات الأسد، بالإضافة إلى جندي من القوات الروسية، اليوم الخميس، في معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” بمحافظة دير الزور شرق سوريا.

وقالت وكالة “أعماق” المقربة من التنظيم أن جندياً روسياً و33 عنصراً من قوات الأسد لقوا حتفهم، في هجوم شنه التنظيم على مواقع لقوات الأسد في قرية الشولا جنوب غرب دير الزور. وضافت الوكالة أن التنظيم تمكن من أسر جنديين روسيين وآخر من قوات الأسد.

وكان التنظيم قد شنّ صباح اليوم هجوماً على موقع لقوات الأسد في قرية المريعية جنوب شرق دير الزور أدى لمقتل 15 عنصراً من قوات الأسد، حسب “أعماق”.

وفي دير الزور أيضاً، شنّ التنظيم سلسلة هجمات على مواقع لقوات سوريا الديمقراطية “قسد”، حيث استهدف التنظيم مدرسة السعد وسط قرية الطاهات بعربة مفخخة، جرت على إثرها اشتباكات عنيفة جداً بين الطرفين، كما هاجم التنظيم موقعين ل”قسد” على الطريق الواصل بين بلدتي الصور والصالحية، وتمكن من قتل عنصرين وتدمير آلية عسكرية.

وفي ريف حمص الشرقي، شنّ التنظيم هجوماً عنيفاً على مواقع قوات الأسد شرقي مدينة السخنة بالريف الشرقي، وتمكن من قتل وجرح العديد من العناصر، كما أعلن التنظيم مقتل 9 عناصر من قوات الأسد في اشتباكات محيط قرية أمر الريش. في المقابل، أعلنت قوات الأسد سيطرتها على قرية شويحة شمال شرق بلدة جبّ الجراح، بعد اشتباكات مع مقاتلي التنظيم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة