مرض نادر يصيب طفلاً في الغوطة الشرقية..ووالده يناشد المنظمات الدولية

2017-09-21T02:11:17+03:00
2017-09-23T02:10:26+03:00
محليات
فريق التحرير21 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
Mohammed Eastern Ghouta - حرية برس Horrya press
الطفل محمد عقب خروجه من غرفة العمليات

أصاب الطفل محمد البالغ من العمر 10 أعوام في الغوطة الشرقية مرض نادر يُسمى “الداء الثاقب” نتيجة اعتلال الأعصاب في قدميه لينتشر شيئاً فشيئاً في قدمه، حيث أجريت له ثماني عمليات جراحية تسببت الأخيرة ببتر إبهامي قدميه.

وفي حديث أجراه مراسل حرية برس أشار والد محمد أن ابنه مريض بمرض اسمه “الداء الثاقب” مجهول السبب، وأنه تم إجراء عدة تحاليل وفحوصات في المراكز الطبية في الغوطة الشرقية، كما أجريت له عدة عمليات جراحية داخل الغوطة لكن دون جدوى.

وأضاف أنه تم إخراج محمد عبر الإنفاق إلى دمشق، حيث أجريت له 3 عمليات، إلا أنها لم تحد من استفحال المرض رغم دفع مبالغ مالية كبيرة.

وذكر والد محمد أنه لم يتم استكمال علاج محمد في دمشق، لحدوث بعض المشاكل الأمنية، الأمر الذي أدى لعودته وعائلته إلى الغوطة الشرقية، التي تعاني نقصا حاداً في في المواد والمعدات الطبية ومستلزمات العلاج، مما أسفر عن انتشار الالتهاب الذي سببه المرض في قدمي محمد ووصوله لعظم، الأمر الذي سبب ضرراً في حالة الطفل النفسية.

وناشد والد الطفل المنظمات الدولية أن “ينظروا بعين الرأفة” لحالة ولده متمنياً من الهلال الأحمر عدم تجاهله والسعي لإخراجه إلى دمشق لاستكمال العلاج عله يُشفى ويعود إلى ممارسة حياته الطبيعية كباقي الأطفال .

يذكر أن قوات الأسد قامت بفرض حصار خانق على الغوطة الشرقية وإغلاق المعابر ومنع دخول المواد الغذائية والأدوية والمعدات والمستلزمات الطبية منذ 6 سنوات، كما أنهت منعت خروج الحالات المرضية المزمنة.

Mohammed Eastern Ghouta1 - حرية برس Horrya press
الطفل محمد أثناء التحضير لعملية بتر إبهامي قدميه
Mohammed Eastern Ghouta2 - حرية برس Horrya press
Mohammed Eastern Ghouta3 - حرية برس Horrya press
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة