موسكو تنفي استهداف “قوات سوريا الديمقراطية” في دير الزور

فريق التحرير17 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
su 35 rusia - حرية برس Horrya press
المقاتلة “سوخوي -35” الروسية

نفت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأحد، أنها قصفت قوات سوريا الديمقراطية “قسد” في دير الزور، قائلة إن طائراتها استهدفت فقط مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية وإنها أخطرت الولايات المتحدة مسبقا بعملياتها.

وكانت “قسد” قالت إنها تعرضت لهجوم يوم السبت من الطيران الروسي وقوات الأسد في محافظة دير الزور التي يسعى كلا الطرفين إلى انتزاع مناطق فيها من تنظيم “داعش”. وفق رويترز.

ولكن الميجر جنرال إيجور كوناشينكوف المتحدث باسم وزارة الدفاع نفى المزاعم في بيان اليوم الأحد. وقال إن الطائرات الروسية نفذت فقط ضربات محددة بدقة في المنطقة اعتمادا على معلومات أكدتها مصادر متعددة.

وتابع كوناشينكوف أن الضربات قصفت فقط أهدافا في المنطقة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية. وأضاف “لتفادي التصعيد غير الضروري استخدم قادة القوات الروسية في سوريا قناة اتصالات قائمة لإبلاغ شركائنا الأمريكيين مسبقا بنطاق عمليتنا العسكرية في دير الزور.

”لم ترصد جهود المراقبة والاستطلاع الروسية أي اشتباك بين الدولة الإسلامية ومسلحين يمثلون أي قوة ثالثة على الضفة الشرقية لنهر الفرات في الأيام القليلة الماضية“.

من ناحية أخرى قال فرانز كلينتسفيتش وهو عضو في لجنة الأمن بمجلس الاتحاد الروسي إنه لا يوجد دليل يدعم المزاعم ضد موسكو.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة