200 محاصر في ناحية عقيربات يخرجون إلى مناطق الثوار

فريق التحرير2 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
 حماه - حرية برس Horrya press
ريف حماه الجنوبي – عدسة محمود بكور

محمود أبو المجد – حرية برس:

خرج اليوم السبت 200 مدني محاصر في وادي العزيب بناحية عقيربات إلى منطقة الرهجان الواقعة تحت سيطرة الثوار في ريف حماه الشرقي.

ويشار إلى أن غالبية المدنيين الذين خرجوا من وادي العزيب من النساء والأطفال، وكانوا قد حوصروا لعدة أيام في العراء حيث لم تسمح لهم المليشيات الموالية للأسد من الخروج في ظل اشتداد المعارك بين تنظيم “داعش” وقوات الأسد والمليشيات الموالية له.

وقد أفاد عدد من الذين كانوا محاصرين لحرية برس،  أنهم استطاعوا الخروج من الوادي بطرق التهريب إلى المناطق الآمنة والتي يسيطر عليها الثوار.

وتشهد ناحية عقيربات معارك بين التنظيم وقوات الأسد في محاولة من الأخير السيطرة على المنطقة بدعم جوي روسي.

وقد تمكنت قوات الأسد من السيطرة على قريتي النعيمة والخضير يوم أمس، في حين استعاد التنظيم قرية النعيمة صباح اليوم بعد استهداف قوات الأسد بمفخخة أسفرت عن مقتل أكثر من 10 عناصر بالإضافة إلى عنصر من القوات الروسية، فضلا عن تدمير ثلاث دبابات، الأمر الذي أجبر قوات الأسد إلى الانسحاب من القرية.

أما في مدينة حمص فاستهدفت قوات الأسد قرية دير فول بقذائف المدفعية، ما أسفر عن خسائر مادية.

ويذكر أن قوات الأسد تستمر بخرق اتفاق “خفض التصعيد” الذي في منطقتي ريف حمص وحماة في ظل صمت من الضامن الروسي عن هذه الخروقات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة