قصف مستمر لقوات الأسد على الغوطة الشرقية..وحميميم تهدد بالتصعيد

فريق التحرير27 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
IMG ٢٠١٧٠٦٢٢ ١٦٥٦٤٠ - حرية برس Horrya press
قصف على عين ترما في ريف دمشق (أرشيف)

ريف دمشق – حرية برس:

استهدفت قوات الأسد صباح اليوم الأحد، بلدة عين ترما في الغوطة الشرقية بأكثر من 20 صاروخ أرض أرض.

وقال مراسل حرية برس عبيدة الدوماني إن قوات الأسد استهدفت بلدة عين ترما وحي جوبر بصواريخ أرض أرض وقذائف المدفعية في محاولة منها لاقتحام المنطقتين، كما استهدفت بلدة زملكا بقذائف الهاون دون وقوع أي إصابات بين المدنيين.

وذكر مراسلنا أن الثوار تصدوا لهجوم قوات الأسد على محاور بلدة عين ترما حيث تمكنوا من تفجير نفق تستخدمه قوات الأسد والمليشيات الموالية له كمرر، ما أسفر عن سقوط جرحى بصفوف الأسد.

من جانبها هددت القناة المركزية لقاعدة حميميم الروسية في ريف اللاذقية باستئناف التصعيد في الغوطة الشرقية لعدم خروج المتطرفين من المناطق التي يشملها اتفاق وقف اطلاق النار .

وقالت حميميم إنها لم ترى إلى الآن إجراءات جدية من المجموعات المسلحة المعتدلة التي في الغوطة الشرقية بطرد هيئة تحرير الشام من مناطق سيطرتها، الأمر الذي سيزيد وتيرة العنف في مناطق خفض التصعيد في المنطقة.

وكانت روسيا قد أبرمت اتفاق خفض التصعيد في الغوطة الشرقية مع جيش الاسلام وفيلق الرحمن الذي ينص على وقف اطلاق النار وادخال المساعدات الإنسانية الى مناطق التي يسيطر عليها الثوار.

ويذكر أن قوات الأسد والمليشيات الموالية له لم تلتزم إلى الآن بالاتفاق حيث تحاول منذ شهر اقتحام بلدة عين ترما وحي جوبر دون أن تستطيع التقدم في ظل صمود الثوار.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة