قوات الأسد تصعد في عين ترما وجوبر .. وتتكبد خسائر في ريفي حمص والرقة

2017-08-16T01:34:10+03:00
2017-08-16T01:36:00+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير16 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
IMG ٢٠١٧٠٦٢٢ ١٦٥٥٠٥ - حرية برس Horrya press
قصف على حي جوبر في دمشق

سليم قباني-حرية برس:

صعدت قوات الأسد، يوم الثلاثاء، مجدداً القصف على الغوطة الشرقية بريف دمشق، وذلك باستهداف بلدة عين ترما بـ12 صاروخ أرض-أرض وقذائف الهاون، وفقاً لمراسل حرية برس.

وتواصل قوات الأسد والمليشيات الموالية لها خرقها اتفاق “خفض التصعيد”، باستهداف البلدة عين ترما بعشرات الصواريخ التي بلغ عددها الـ20 صاروخاً خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وأفادت مصادر محلية لحرية برس أن قوات الأسد استهدفت براجمات الصواريخ بلدة حزة في الغوطة الشرقية، ما أسفر عن سقوط أضرار مادية دون وقوع خسائر بشرية.

من جهة أخرى تصدى الثوار فيلق الرحمن لهجوم من قبل قوات الأسد،حيث دمر عربة عسكرية نوع “زيل” وقتل عدد من عناصره في محاولة من الأخير اقتحام بلدة عين ترما وحي جوبر.

أما في ريفي حمص والرقة فتكبدت قوات الأسد خسائرأً كبيرة، حيث خسرت عدداً من المواقع العسكرية في محيط حقل الشاعر بريف حمص الشرقي، وعدداً من القرى بريف الرقة الشرقي.

فقد أفاد مراسل حرية برس في ريف حمص عن مقتل عدداً من عناصر قوات الأسد خلال هجوم شنه تنظيم داعش تمكن فيه من السيطرة على عدة مواقع في محيط حقل الشاعر، واغتنام آليات ثقيلة.

كما تكبدت قوات الأسد خسائراً في الأرواح في هجوم شنه التنظيم بالمفخخات على نقاط للأول جنوب شرق الرقة، تمكن خلالها من السيطرة على قرى مغلة صغيرة، ومغلة كبيرة، والنمصية، وسالم الحمد التي خسرها خلال معاركه الأخيرة مع قوات الأسد، مما أجبرها على التراجع باتجاه شرق الرقة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة