داعش يلجأ للمفخخات بالرقة والأسد يخرق هدن الغوطة ودرعا وحماة

فريق التحرير30 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
homs 4 - حرية برس Horrya press
قصف على ريف حمص الشمالي – عدسة المعتصم بالله صويص – تجمع ثوار سوريا

نوار الشبلي – حرية برس:

استشهد ثلاثة مدنيين بينهم سيدة، واصيب العشرات في غارات لطيران التحالف الدولي استهدفت مدينة الرقة اليوم السبت، كما شن الطيران الحربي الروسي غارات على مدينة معدان وقرية المغلة في الريف الشرقي لمحافظة الرقة دون تسجيل إصابات بين المدنيين.

وأفادت مصادر إعلامية باستشهاد الطفلين نايا وعبد الرحمن فواز النجم، كما استشهد مهند يوسف الذيب، في انفجار ألغام زرعها تنظيم “داعش” في أثناء محاولتهم الخروج من مدينة الرقة.

وأفاد مراسل “حرية برس” في الرقة بتفجير تنظيم “داعش” 3 عربات مفخخة على خطوط الاشتباك مع مليشيا “قسد” في نزلة شحادة، ومنطقة دوار القادسية في مدينة الرقة.

كما استهدف تنظيم “داعش” بعربة مفخخة عناصر من قوات الأسد أثناء محاولتهم التقدم إلى بلدة الغانم العلي في ريف الرقة الشرقي “الشامية”.

وصعد تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” من عمليات استهداف مليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” بالعربات المفخخة في الرقة، بعد مرور نحو شهرين على دخول “قوات سوريا الديمقراطية” مدينة الرقة بإسناد جوي من قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

وأفاد مراسل “حرية برس” في الرقة أن مقاتلي “داعش” باتوا أكثر استخداماً للمواجهات المباشرة مع عناصر “قسد” باللجوء إلى القنابل اليدوية والأحزمة الناسفة والعربات المفخخة لصد الهجمات التي تستهدف مواقعهم المتبقية في مدينة الرقة.

وفي حماة، استشهد 5 مدنيين بينهم طفل نتيجة استهداف قوات الأسد بقذائف المدفعية قرية القنطرة في ريف حماة الجنوبي.

وفي ريف حلب الشمالي افاد مراسل “حرية برس” باستهداف كتائب ثوار أعزاز مواقع عسكرية للمليشيات الكردية في محيط مدينة عفرين ومعسكر كفر جنة في ريف حلب الشمالي موقعة ٥ اصابات في صفوفهم وذلك ردا على قصف مدينة مارع يوم امس وسقوط عدد من الجرحى المدنيين.

وفي ريف حمص الشرقي ضربت عملية انتحارية لمقاتلي تنظيم “داعش” رتلاً عسكرياً مشتركاً لقوات الأسد والمليشيات الشيعية قرب تلال الضويحكية جنوب غرب مدينة السخنة، تبعها هجوم لعناصر التنظيم أسفر عن سيطرتهم على عدة مواقع لقوات الأسد.

كما قصفت قوات الأسد المتمركزة في كتيبة الهندسة شمال الرستن بالصواريخ بلدة حر بنفسه في ريف حماة الجنوبي، وأصيب شاب بجروح نتيجة استهداف قوات النظام بالرشاشات الثقيلة مدينة تلبيسة في ريف حمص الشمالي.

وفي الأثناء واصلت قوات الأسد خرق هدنة دمشق وريفها، حيث استهدفت قوات الأسد حي جوبر الدمشقي بقصف صاروخي دون تسجيل إصابات، كما استهدفت حي التضامن بصواريخ موجهة شديدة الانفجار.
واستهدفت مدفعية قوات الأسد أطراف بلدة جسرين بالغوطة الشرقية بقذائف المدفعية.

وفي الغوطة الشرقية أفاد مراسل “حرية برس” بأن الثوار صدوا محاولة لقوات الأسد لاقتحام أحد محاور القتال في بلدة المرج من جهة الزريقية وحوش الضواهرة، حيث دارت اشتباكات بين الطرفين أوقعت قتلى وجرحى من قوات الأسد.

وفي درعا جددت قوات الأسد المتمركزة في حاجز المحكمة قصف الأحياء المحررة في درعا البلد بالمدفعية الثقيلة والرشاشات الثقيلة، بالتزامن مع اشتباكات متقطعة شهدها حي المنشية بالمدينة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة