ارتفاع حصيلة قتلى مقاتلي داعش في هجوم بـ”أم القنابل” في أفغانستان

فريق التحرير15 أبريل 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
Bomb - حرية برس Horrya press

ارتفعت حصيلة القتلى بـ”أم القنابل” التي ألقتها القوات الأمريكية إلى أكثر من 90 عنصراً من تنظيم داعش في ولاية ننغرهار شرق أفغانستان، وفقاً لما ذكرته السلطات الإيرانية.

وأكد حاكم منطقة أشين في ولاية ننغرهار “اسماعيل شينوار” إنه “قتل ما لا يقل عن 92 من مقاتلي داعش جراء قنبلة من طراز (جي بي يو-43/بي)”.

وأضاف “تم تدمير ثلاثة أنفاق كان المقاتلون قد تمركزوا فيها عند وقوع الهجوم”، وأنه فور وقوع الهجوم قامت “وحدات الكوماندوس الأفغانية والقوات الغربية بعملية تطهير في المنطقة”.

وقد أشار شينوار إلى عدم وقوع ضحايا في هذا الهجوم حيث “تم إبلاغ المدنيين مسبقاً فتمكنوا من الفرار من المنطقة” على حد قوله.

في الوقت الذي أدان فيه الرئيس الأفغاني السابق “حامد كيرازي” هذا الهجوم خلال إلقائه كلمة أمام تجمع شبابي في العاصمة كابول، مطالباً الأفغانيين بالوقوف ضد “المخطط الأمريكي في البلاد”.

يُذكر أن القوات الأمريكية كانت قد أعلنت يوم الخميس الماضي عن إلقاءها أكبر قنبلة غير نووية على مواقع لتنظيم داعش في منطقة آشين بولاية ننغرهار بأفغانستان “في أول استخدام لها أثناء المعارك، مستهدفة شبكة أنفاق تابعة لتنظيم داعش”، حيث أن آخر استخدام لهكذا نوع من القنابل كان في حرب العراق عام 2003 وفقا لما صرحت به القوات اﻷمريكية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة