“داعش” ينسحب من آخر معاقله في اللجاة بدرعا بشكل مفاجئ

فريق التحرير24 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
ISIS  - حرية برس Horrya press

انسحب مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” ، يوم الخميس، بشكل مفاجئ من قرية “حوش حماد” التابعة لمنطقة اللجاة في ريف درعا الشمالي الشرقي، باتجاه منطقة “بئر قصب” بريف دمشق الشرقي.

وأعلنت فصائل من الثوار على رأسها “جيش العشائر” سيطرتها على منطقة حوش حماد، بعد انسحاب تنظيم داعش منها.

وقال مراسل حرية برس، إن الثوار سيطروا على كل من حوش حماد والسحاسل والبعيات وقوس العش ودور أبو جيش، بعد انسحاب التنظيم منها، فيما تجري الآن عملية تمشيط وملاحقة فلول التنظيم.

وبانسحاب التنظيم من اللجاة، لم يتبقى له معاقل في محافظة درعا، سوى حوض اليرموك بريف درعا الغربي الذي يسيطر عليه “جيش خالد”، المتهم بمبايعة داعش.

وكان الثوار قد أطلقوا قبل أيام معركة “سرجنا الجياد” بهدف تطهير منطقة الحماد من التنظيم، ونجحوا بطرد التنظيم من مناطق واسعة كان يسيطر عليها، وتكبيده خسائر بشرية ومادية فادحة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة