استقالة مديرة إسكوا بعد سحب تقريرين يدينان إسرائيل

2017-03-17T21:37:17+02:00
2017-03-17T22:03:39+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير17 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
rima khalafريما خلف  - حرية برس Horrya press

استقالت المديرة التنفيذية للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (إسكوا) و مساعدة الأمين العام للأمم المتّحدة “ريما خلف”، اليوم الجمعة، من منصبها على خلفية سحب تقريرين يدينان اسرائيل.

وقالت خلف في مؤتمر صحفي أنه “خلال الشهرين الماضيين صدرت لها تعليمات بسحب تقريرين يدينان إسرائيل”، رغم إصرارها على استنتاجاتها في التقرير “بأن إسرائيل تمارس سياسة الفصل العنصري” تجاه الفلسطينيين.

وأضافت خلف “كان متوقعا بالطبع أن تقوم إسرائيل وحلفاؤها بممارسة ضغوط هائلة على الأمين العام للأمم المتحدة للتنصل من التقرير وأن يطلبوا منه سحبه”.

وأوضحت أن التقرير الأخير كان قد ” أعد بناء على طلب من دول أعضاء في اللجنة”، وتلقت تسخاً عنه ونُشر على الإنترنت قبل سحبه.

في حين وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة “ستيفان دوجاريك” إنه “لا يمكن أن يقبل الأمين العام أن يقوم مساعد للأمين العام أو أي مسؤول كبير آخر في الأمم المتحدة تحت سلطته بإجازة نشر شيء تحت اسم الأمم المتحدة، تحت شعار الأمم المتحدة، دون التشاور مع الإدارات المختصة وحتى معه هو نفسه”، وأن الأمين العام قبل الاستقالة.

وبحسب ماقلته خلف بأن التقرير يعرض “الجرائم التي تستمر إسرائيل بارتكابها في فلسطين وضد الشعب الفلسطيني …والتي ترتقي لمستوى جرائم ضد الإنسانية وتستحق مكافحتها ومحاربتها من جميع البلدان في العالم” إضافة إلى أنها دولة عنصرية.

ويعد هذا التقرير هو الثاني، بعد التقرير الذي حمل عنوان “التكامل العربي: سبيًلا لنهضة إنسانية”، الصادر في شهر شباط/فبراير الماضي، والذي تطرق إلى خرق اسرائيل للمواثيق الدولية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة