فرنسا وألمانيا ترفضان تصريحات أردوغان حول النازية

فريق التحرير16 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
26ipj10 - حرية برس Horrya press

اعتبر الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل الخميس تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي تحدث عن “ذهنية نازية” في المانيا وهولندا بأنها “غير مقبولة” وفق بيان صادر عن الرئاسة الفرنسية.

وافاد البيان الصادر في اعقاب محادثة هاتفية بين أولاند وميركل ان “رئيس الجمهورية والمستشارة يعتبران غير مقبولة المقارنات مع النازية والتصريحات المعادية لالمانيا او دول أخرى أعضاء”.

وشدد أولاند على “تضامن فرنسا مع المانيا ومع دول اخرى اعضاء في الاتحاد تستهدفها مثل هذه الهجمات”.

وبحسب الاليزيه فان الرئيس الفرنسي والمستشارة الالمانية “بحثا ايضا احتمال مشاركة مسؤولين سياسيين اتراك في فعاليات في فرنسا او المانيا في اطار الاستفتاء المرتقب في تركيا” في نيسان/ ابريل.

واتفقا في هذا الصدد على ان هذه المشاركة “يمكن ان تنظم في حال توافر شروط محددة بشكل يتوافق بدقة مع القانون الالماني او الفرنسي وبكل شفافية في مهل مشروعة”.

وتشن تركيا هجوما قويا على أولندا لانها رفضت مشاركة وزراء اتراك في تجمعات دعم للرئيس التركي رجب طيب اردوغان في أوج الحملة للاستفتاء المرتقب في 16 نيسان/ ابريل حول توسيع صلاحياته الرئاسية.

وكانت المانيا اثارت غضب تركيا ايضا في مطلع آذار/ مارس حين قررت بلديات منع وزراء اتراك من المشاركة في تجمعات ايضا لتشجيع التصويت بـ”نعم” في الاستفتاء التركي.

  • فرانس برس
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة