الهيئة المدنية في الوعر تستنكر منع نظام الأسد دخول المساعدات للحي

فريق التحرير20 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
 سيارة الهلال الاحمر - حرية برس Horrya press
استنكرت الهيئة المدنية العامة في حي الوعر المحاصر بحمص ممارسات قوات الأسد في إعاقة دخول قافلة المساعدات الإنسانية إلى الحي للمرة الثالثة على التوالي.
وقالت الهيئة في بيان أن قوات الأسد استهدفت المدنيين برصاص القناصات أثناء البدء بدخول الوفد الأممي “مما أدى لعودة قوافل المساعدات من حيث أتت للمرة الثالثة على التوالي”.
وأفاد مراسل حرية برس بأن قصفاً لقوات الأسد بقذائف الهاون استهدف الحي وأسفر عن استشهاد الشاب “عدي بكور” وإصابة نحو 8 أشخاص بينهم حالات خطرة، وذلك أثناء استعداد القافلة لدخول الحي .
كما قامت قوات الأسد المتمركزة في برج الغاردينا يوم أمس الأحد باستهداف 3 سيارات UN والهلال والصليب الأحمر برصاصة القناصة مما أدى إلى إصابة شاب كان خلف السيارات.
وطالبت الهيئة في بيانها المنظمات الدولية “بتحمل كامل مسؤوليتها الإنسانية والأخلاقية للحي المحاصر منذ أربع سنوات”، كما طالبت باعتبار حي الوعر من المناطق المنكوبة وعلى ضوئه يجب “إسقاط المساعدات جواً”.
ويُذكر أن حي الوعر يعاني من نقص في المواد الطبية والغذائية ومياه الشرب، وانعدام المستشفيات جراء القصف، كما أن المساعدات الإنسانية لم تدخل للحي منذ تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي.
 بيان - حرية برس Horrya press
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة