اشتباكات للمرة الأولى بين درع الفرات وقوات الأسد قرب “الباب”

فريق التحرير9 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
IMG 5410 - حرية برس Horrya press

حرية برس

اندلعت اشتباكات عنيفة يوم الخميس، بين فصائل الجيش السوري الحر المشاركة في عملية “درع الفرات” وبين قوات الأسد ومليشياته التي تحاول التقدم نحو مدينة الباب، معقل تنظيم “داعش” بريف حلب الشرقي.

وقال مراسل حرية برس أن إن قوات الأسد هاجمت رتلاً عسكرياً للجيش الحر كان متجهاً من قرية الزندين إلى مدينة الباب لمؤازرة فصائل الحر التي تقاتل تنظيم “داعش” داخل المدينة، ما أدى لوقوع جرحى من عناصر الجيش الحر وإعطاب عدد من آلياتهم، وبدورها قامت الفصائل بالرد على مصادر النيران وقصفها بالمدفعية.

وكانت قوات درع الفرات حققت يوم أمس تقدماً مهماً حيث سيطرت على جبل الشيخ عقيل، والمستشفى الوطني، والدوار الغربي ومنطقة السكن الشبابي غرب مدينة الباب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة