“فتح الشام” تستهدف بعربة مفخخة حاجزاً لقوات الأسد في “سعسع”

فريق التحرير8 يناير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
53190fc38d  - حرية برس Horrya press

حرية برس – ريف دمشق:

استهدفت “جبهة فتح الشام” بسيارة مفخخة قوات الأسد في سعسع بريف دمشق، ما أدى إلى مقتل أربعة عناصر من قوات الأسد، وإصابة عشرة آخرين اليوم، الأحد 8 كانون الثاني.

وأعلن المكتب الإعلامي لجبهة فتح الشام تبنيه العملية التي استهدفت حاجزاً لقوات الأسد في بيت جن بعربة مفخخة، خلفت أكثر من 12 قتيلاً لقوات الأسد والعديد من الجرحى في الغوطة الغربية.

وحسب الجبهة فإن أحد عناصرها تسلل لحاجز سعسع في تجمع الحرمون ” بيت جن” وقتل حرس الحاجز، ممهداً الطريق لدخول السيارة المفخخة التي يقودها ” استشهادي” فجرها داخل الحاجز، وتمكن من تدميره بالكامل وقتل 12 عنصراً.

وذكرت الجبهة أن الحاجز من أسوأ حواجز المنطقة، يشتهر بعمليات التشبيح والتعدي على المدنيين المارين من المنطقة، حيث تم تنفيذ العملية فجر اليوم، لتجنب وجود مدنيين في المنطقة، نافياً إصابة أي من المدنيين وكل مايروج عن ذلك.

وكانت فصائل الثوار ، متمثلة بـ”تجمع الحرمون”، تنتشر في الحارة الغربية لبلدة سعسع وبلدة حسنو، متقاسمة السيطرة على البلدة مع النظام منذ أكثر من سنة.

وشهدت البلدة اشتباكات بين مقاتلي الفصائل وقوات الأسد من فرع سعسع وعناصر الدفاع الوطني، منتصف تشرين الثاني الماضي، على خلفية لحاق اللجان الشعبية بشابين مطلوبين للنظام.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة