“بانا العابد” تخاطب تركيا بتغريدة على تويتر و “أوغلو” يرد

فريق التحرير19 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
بانا العابد
الطفلة بانا العابد بعد وصولها إلى ريف حلب الغربي

حرية برس

“بانا العابد” طفلة سورية في السابعة من عمرها، كانت تعيش في الأحياء المحاصرة في مدينة حلب، عملت على توثيق جرائم روسيا و الأسد باللغة الإنكليزية عبر حسابها على “تويتر”.

قالت الطفلة الحلبية “بانا ”، الملقّبة بـ”الأيقونة الحلبية”، في تغريدة على حسابها في “تويتر”، لأوغلو “رجاءً، رجاءً، رجاءً، اضمنوا وقف إطلاق النار وإجلاءنا الآن.. نحن متعبون جداً”.

15592022_10153880862757271_1497070590_n

وجاء رد جاويش أوغلو على تغريدة الطفلة بانا، عبر حسابه في “توتير” بالقول: “يا أختي الصعوبات في الميدان لن تثنينا، كونوا مرتاحي البال، نبذل كل جهودنا من أجل ضمان سلامتك وسلامة آلاف الأشخاص”.

15666231_10153880864347271_1236725455_n

واستُئنف الاتفاق الذي يقضي بإخلاء مدينة حلب أمس، الأحد، بعد أن اشترطت الميليشيات الإيرانية والشيعية خروج الجرحى والمدنيين من قريتي الفوعة وكفريا،إضافة إلى بلدتي مضايا والزبداني، وظهرت الطفلة بانا العابد اليوم وقد وصلت إلى ريف حلب الغربي وهي بصحة جيدة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة