“داعش” يتبنى هجوماً في عدن راح ضحيته 49 جندياً يمنياً

فريق التحرير18 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
عدن اليمن

حرية برس

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” يوم الأحد، مسؤوليته عن تفجير انتحاري أودى بحياة 49 جندياً يمنياً في مدينة عدن الساحلية جنوب اليمن.

وقال التنظيم في بيان أن أكثر من 70 “مرتداً” قتلوا في الهجوم، الذي نفذه انتحاري قال التنظيم إنه يدعى أبو هاشم الردفاني.

وقال مسؤول عسكري أن “انتحارياً فجر نفسه مستهدفاً جنوداً كانوا متجمعين لتقاضي راتبهم الشهري قرب معسكر الصولبان شمال شرقي عدن”، جنوب اليمن، ما أدى إلى مقتل أكثر من 40 وجرح حوالي 50 في حصيلة مرشحة للارتفاع.

وأفادت وسائل إعلام يمنية في وقت سابق بأن الانتحاري فجر نفسه أمام منزل قائد قوات الأمن الخاصة فرع عدن، العميد ناصر سريع العنبوري، والواقع في جوار “مجمع الصولبان” العسكري.

يأتي هذا التفجير بعد أسبوع من هجوم تبناه تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، أودى بحياة 50 جندياً في عدن.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة