في الذكرى الثالثة لاختطافهم.. منظمات حقوقية تطالب بالكشف عن مصير رزان ورفاقها

2016-12-10T18:32:34+02:00
2016-12-10T18:35:01+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير10 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
رزان زيتونة سمير خليل وائل حمادة ناظم حمادي

حرية برس

طالبت منظمات حقوقية سورية، في بيان مشترك لها بالكشف عن مصير الناشطين رزان زيتونة ووائل حمادة وسميرة خليل وناظم حمادي، وذلك مع مرور ثلاث سنوات على اختطافهم من مقر عملهم في “مركز توثيق الانتهاكات” بمدينة دوما بريف دمشق.

وحمّل البيان الذي وقعت عليه 51 منظمة حقوقية سورية فصائل الغوطة مسؤولية الاختطاف؛ حيث جاء في البيان “بالرغم من نفي الفصائل المسلحة في الغوطة الشرقية مسؤوليتها عن جرمية الاختطاف، وإصدارها بعيد الجريمة بياناً أعلنت فيه براءهتا من عدة انتهاكات وقعت في الغوطة الشرقية ومنها جريمة اختطاف رزان ورفاقها. فإن هذه الفصائل لم تسهل إجراء تحقيق سريع وجدي ومستقل يساهم في الكشف عن مصير المخطوفين الأربع، علماً أن حماية المدنيين واجب على أي سلطة تعلن نفسها كسلطة مسؤولة في مناطق تقول عنها أنها تحت سيطرتها.”

وفي 9 ديسمبر/ كانون الأول 2013 ،تمّ اختطاف النشطاء الأربع من قبل مجموعة من المسلحين قاموا بمداهمة مكاتب ”مركز توثيق الانتهاكات في سوريا“ في مدينة دوما بريف دمشق، ولم يرد أي خبر عن مصيرهم طوال الأشهر الماضية التي طالت مما فاقم المخاوف حول صحة وسلامة ومصير المختطفين الأربع.

وأكدت المنظمات أن “هذه الجريمة لا يغفلها القانون الإنساني الدولي، وأن الزمن لا يثقل عليها، وأن المحاسبة لا بد قادمة والوحيدون القادرون على الصفح والغفران هم رزان ووائل وسمير وناظم.

وحثت المنظمات الموقعة جميع الأطراف الدولية المعنية على اتخاذ جميع الخطوات اللازمة لمعرفة مكان رزان زيتونة وسميرة خليل وناظم حمادي ووائل حمادة والإفراج الفوري عنهم وفقا لمتطلبات القانون الدولي, وضمان سلامتهم. معتبرة أن استمرار احتجازهم يشكل جزءاً من نمط أوسع من التهديدات والمضايقات التي يتعرض لها نشطاء حقوق الإنسان من القوات الحكومية أو غير الحكومية على حد سواء.

وناشد الموقعون كل القوى القادرة على التدخل والضغط والتأثير التدخل، لمعرفة مكان احتجاز المعنيين الأربع وإطلاق سراحهم فوراً، مؤكدين أن عمل المختطفين الأربع لم ولن يتوقف، “الكتابة والتوثيق والسعي من أجل المحاسبة عمل أسس له سوريون حقوقيون وطنيون كثير منهم غيبتهم ظلم المتصارعة لكنه لم ولن يتوقف.

الموقعون:

1 .اتحاد الصحفيين الكرد السوريين
2 .التجمع الوطين الحر للعاملين في مؤسسات الدولة السورية
3 .الرابطة السورية للمواطنة
4 .الشبكة االشورية لحقوق االنسان
5 .الشبكة السورية لحقوق االنسان
6 .اللجنة السورية للمعتقلين والمعتقلات
7 .اللوبي النسوي
8 .المجموعة الوطنية للعدالة الانتقالية
9 .المرصد – المركز العربي لحقوق الانسان في الجولان
10 .المركز التعليمي لحقوق الانسان- ألمانيا
11 .المركز السوري البصري الاعلامي
12 .المركز السوري للإعلام وحرية التعبير
13 .المركز السوري للدراسات والابحاث القانونية
14 .المنظمة العربية لحقوق الانسان في سوريا
15 .المنظمة العربية لحقوق الإنسان
16 .المنظمة الوطنية السورية
17 .النادي الفرنسي السوري
18 .النقابة المركزية للمحامين
19 .النقابة المركزية للمحامين الأحرار

20 .جمعية روشن بدرخان للنساء الكرد
21 .حافز
22 .حلقة سلام عنتاب
23 .رابطة النساء السوريات
24 .سوريون مسيحيون من اجل السلام
25 .سوريون من أجل الحقيقة والعدالة
26 .شبكه المرأه السوريه
27 .فريق مجموعة العمل لأجل المعتقلين
28 .مجلس الاكادميين
29 .مجلس الدبلوماسيين
30 .مجلس القضاء السوري
31 .مجلس قضاة سورية الأحرار
32 .مجموعة مضر الجندي الحقوقية
33 .مرصد العدالة من أجل الحياة
34 .مرصد العدالة من أجل الحياة في دير الزور
35 .مركز الراية لحرية الاعلام والصحافة.
36 .مركز برجاف للإعلام والحريات
37 .مركز توثيق الانتهاكات في سوريا
38 .مركز دراسات الجمهورية الديمقراطية
39 .مركز دعم سيادة القانون
40 .مسار
41 .منظمة ارنامو
42 .منظمة التضامن من أجل سورية
43 .منظمة العدالة لأجل المعتقلين في سورية
44 .منظمة الكواكبي لحقوق الانسان
45 .منظمة بيفا مه-كلمتنا
46 .منظمة تنمية المرأة الكوردية
47 .منظمة حقوق االنسان في سوريا- ماف
48 .منظمة ناشطون سوريون للرصد
49 .منظمه جين
50 .مؤسسة التآخي لحقوق الإنسان
51 .هيومان رايتس كارديان

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة