“فتح الشام” و”أبو عمارة” تهاجمان مقرات لـ”الحر” في حلب وتصادران أسلحة

فريق التحرير4 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
جبهة فتح الشام

حلب – حرية برس 

داهمت مجموعة تضم عناصر من جبهة “فتح الشام”، وآخرين من كتائب “أبو عمارة”، صباح يوم الأحد، مقرات لفصيلي “فيلق الشام” و”جيش الإسلام” داخل حي الكلاسة في الجزء الشرقي من مدينة حلب.

وأفاد مراسل”حرية برس” أن المهاجمين دخلوا حي الكلاسة بقوة مشتركة بسيارات دفع رباعية مليئة بالعناصر تتبع للجبهة وكتائب أبو عمارة، وقاموا باعتقال “أبو عبدو شيخ العشرة” القيادي في فيلق الشام و “صهيب سندة” من جيش الإسلام، بعد محاصرة مقراتهم، بالإضافة لعناصر أخرين معهم.

وأضاف مراسلنا، أنهم قاموا بمصادرة كميات من الأسلحة والذخائر والمساعدات الإغاثية والطبية، بالأضافة للآليات الموجودة أمام المقرين، مبررين ذلك، “أن السلاح والطعام يجب أن يكون مسخر للجبهات التي تقاتل قوات الأسد، وليس للتخزين فقط”.

ويوم أمس تم الإفراج عن “صقر أبو قتيبة” قائد تجمع “فاستقم كما أمرت”، بعد شهر من مداهمة “الزنكي” و”أبو عمارة” لمقراته، حيث أخلت اللجنة القضائية سبيله “لعدم ثبوت الأدلة”.

وتعيش الأحياء الشرقية التي تخضع لسيطرة الثوار في مدينة حلب، أوضاعاً إنسانية سيئة، بعد خسارة الفصائل قرابة نصف ما كانت تسيطر عليها في وقت سابق، لصالح قوات الأسد وحلفائه.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة