نائبة أوروبية تدعو الاتحاد الأوروبي للتحقيق بشأن نقل وقود روسي لسوريا

فريق التحرير24 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 3 سنوات
سفن حربية روسية

حرية برس

طالبت النائبة بالبرلمان الأوروبي “ماريتا شاكة” بفتح تحقيق عن قيام موسكو بتزويد نظام اﻷسد بوقود الطائرات، بعد تقرير نشرته وكالة رويترز بهذا الشأن.

وقد طلبت شاكه من مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي “فيدريكا موجيريني” بفتح تحقيق حول تهريب ناقلات روسية قامت وقود طائرات إلى سوريا عبر مياه الاتحاد اﻷوربي، وبتقديم توضيحات فيما إذا كان الاتحاد على دراية بذلك، حيث أن رويترز ذكرت أن مصدرا أكد علم الاتحاد بهذه العمليات.

على الرغم من أن الاتحاد اﻷوربي حظر في العام 2014 تزويد نظام اﻷسد بوقود الطائرات من أراضي أي دولة من دول الاتحاد أيا كان مصدره.

وكانت رويترز قد نقلت عن مصدر في مخابرات بحكومة في الاتحاد الأوروبي “إن سفينتين على الأقل ترفعان علم روسيا أوصلتا شحنات عبر قبرص”.

كما أكد مصدر آخر في مجال الشحن لرويترز على علم بتحركات السفينتين “إنهما زارتا موانئ قبرصية ويونانية قبل أن تنقلا الوقود إلى سوريا”.

إلا أن وزارة الخارجية في قبرص أنكرت ذلك وقالت “إن سلطات الجزيرة لم توافق على رسو أي ناقلات روسية تحمل وقود طائرات وفي طريقها لسوريا”، وفقا لما نقلته رويترز.

في الوقت الذي أحالت فيه “وزارة الخارجية اليونانية الاستفسارات إلى وزارة الشحن التي لم ترد على طلبات تعليق على الفور”، بحسب قول الوكالة.

وذكرت الوكالة أن “مارك تونر” نائب وزير الخارجية الأمريكي علق قائلا “على الرغم من أن قرار السماح بالرسو مسألة وطنية فإننا نرى أن دول المنطقة يجب ألا تدعم أي ناقلة روسية تحمل وقودا لاستخدامه في الضربات الجوية المستمرة على المدنيين والبنية التحتية المدنية في سوريا”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة