الخارجية الأميركية: الضربات الروسية والسورية تشكل انتهاكاً للقانون الدولي

فريق التحرير15 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
الخارجية الاميركية

حرية برس

اعتبرت الخارجية الأميركية، يوم الثلاثاء، الضربات الجوية التي تشنها روسيا ونظام الأسد على أحياء حلب المحاصرة بأنها ضربات “لا تغتفر”.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية إليزابيث ترودو “ندين بشدة استئناف الغارات الجوية في سوريا من قبل الروس وهجمات النظام السوري ضد المستشفيات. نعتبر ذلك انتهاكاً للقانون الدولي”، لكنها رحبت في الوقت ذاته بمواصلة محادثات متعددة الأطراف بمشاركة الروس والأميركيين في جنيف حول وقف للأعمال العدائية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة