الأمم المتحدة ترفض إجلاء المدنيين من حلب وفق هدنة روسيا

فريق التحرير4 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
حلب

حرية برس

أعلنت الأمم المتحدة اليوم الجمعة، رفضها إجلاء المدنيين من مدينة حلب خلال الهدنة التي أعلنتها روسيا لليوم ، وأنها غير قادرة على إدخال المساعدات إلى المدينة دون ضمانات.

وقالت المتحدثة باسم مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا “جيسي شاهين” إن “المنظمة الدولية ترفض إجلاء المدنيين ما لم يكن ذلك طوعاً”.

وقد حددت روسيا في الهدنة السابقة ثماني معابر لإجلاء المدنيين واثنان منها فقط لإجلاء المقاتلين من الأحياء الشرقية المحاصرة بحلب.

وأكد المتحدث باسم الأمم المتحدة “ينس لاريكه” أن “المنظمة الدولية ليس بوسعها أن تستغل هدنة أعلنتها روسيا من جانب واحد في القتال في مدينة حلب السورية لإرسال مساعدات إلى المناطق الشرقية المحاصرة بالمدينة إذ أنه ليس لديها الضمانات الأمنية الضرورية”، حيث أن الثوار رفضوا هذه الهدنة والخروج من المدينة.

ويُذكر أن وزير الدفاع الروسي “سيرغي شويجو” قد أعلن في وقت سابق عن هدنة إنسانية في حلب، مدتها 10 ساعات بدأت من الساعة التاسعة صباح اليوم وحتى السابعة مساءً.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة