مقتل وجرح العشرات في تفجير ببغداد و “داعش” يتبنى العملية

فريق التحرير15 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
بغداد

قتل 34 شخصا وأصيب 35 آخرون, اليوم السبت في تفجير انتحاري استهدف مجلس عزاء في حي الشعب شمال بغداد، وفق ما أعلن المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العميد معن سعد.

وذكرت وكالة رويترز أن انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا استهدف تجمعا للشيعة في خيمة أقيمت لإحياء ذكرى عاشوراء، وأنهم كانوا يشيعون أيضا أحد السكان المحليين.

وأعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عن التفجير الانتحاري الذي أدى إلى مقتل 34 شخصا واصابة أكثر من 35 بجروح في مجلس عزاء في حي الشعب الشيعي في بغداد السبت.

وفي بيان نقلته وكالة أعماق أكد التنظيم أن “ابو فهد العراقي تمكن من الانغماس وتفجير سترته الناسفة وسط جموع الرافضة المشركين في احد المواكب الشركية في حي الشعب”.

ومن جانبه، أعلن المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العميد معن سعد لفرانس برس أن الحصيلة النهائية للتفجير الانتحاري بواسطة حزام ناسف ارتفعت إلى 34 قتيلا و35 جريحا.

  • وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة