استهداف مدمرة أميركية للمرة الثانية قبالة سواحل اليمن.. والبنتاغون يتوعد بالرد

فريق التحرير13 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
uss-masonالمدمرة الاميركية

حرية برس

استهدفت للمرة الثانية يوم الأربعاء المدمرة الأميركية ” USS Mason” في المياه الدولية شمال باب المندب قبالة السواحل اليمنية، بصاروخين تبين إطلاقهما من مناطق واقعة تحت سيطرة الحوثيين.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية “بيتر كوك” في بيان صحفي “إن المدمرة يو إس إس ماسون رصدت صاروخاً واحدا على الأقل أطلق من منطقة يسيطر عليها الحوثيون قرب الحديدة في اليمن”، موضحاً أن المدمرة “استخدمت المضادات الدفاعية ولم يصل الصاروخ” إليها.

وأشار كوك إلى أن ” الولايات المتحدة تحتفظ بحق الدفاع عن سفنها، وسوف نرد على هذا التهديد في الوقت المناسب وبالطريقة المناسبة”.

كما صرح المتحدث باسم البنتاغون “جيف ديفيز” إن “من أطلق صواريخ على سفن بحرية أميركية تعمل في مياه دولية قد عرض نفسه للخطر”، مؤكداً أن الصواريخ جاءت من أراضٍ تسيطر عليها جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران”، في الوقت الذي حذر فيه من رد محتمل على ذلك الهجوم.

ويعد هذا الهجوم هو الثاني خلال أربعة أيام، حيث استهدف الحوثييون يوم الأحد الماضي المدمرة بصاروخين، وكلا الهجومين لم يوقعا أي أضرار.

  • وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة