15 قتيلا و35 جريحاً بسلسلة تفجيرات متفرقة في بغداد

فريق التحرير3 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
بغداد

قتل 15 شخصاً، بينهم انتحاريان، وجرح 35 آخرون، الإثنين، جراء سلسلة تفجيرات جديدة ضربت مناطق متفرقة من العاصمة العراقية بغداد، وفق مصدرين أمنيين.

وقال الملازم أول حاتم الجابري، من شرطة بغداد، إن انتحارياً يرتدي حزاماً ناسفاً فجر نفسه على مقربة من مرآب للسيارات في منطقة بغداد الجديدة شرقي العاصمة.

“الجابري” أوضح أن الحصيلة الأولية لضاحيا الهجوم بلغت قتيلين، إضافة إلى الإنتحاري، وإصابة 13 آخرين بجروح.

كما قُتل ثلاثة أشخاص وأُصيب سبعة إثر تفجير عبوة ناسفة في منطقة سبع البور، شمالي بغداد، فيما قتل شخص بتفجير عبوة ناسفة مثبتة بسيارته في منطقة الحرية، شمال غربي بغداد، وفق المصدر ذاته.

أيضاً، وقع تفجير انتحاري صباح الاثنين، في منطقة حي العامل، ذات الغالبية الشيعية، جنوب غربي بغداد؛ ما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص، إضافة إلى الانتحاري، وإصابة 15 آخرين بجروح، حسب مصدر أمني عراقي آخر، للأناضول.

ولم يوضح المصدران مدى خطورة الإصابات الـ35 التي نجمت عن هذه التفجيرات.

وحتى الساعة 13:30 تغ، لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم، لكن السلطات العراقية عادة ما تتهم عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي بتنفيذ مثل هذه الهجمات.

وتتزامن هذه الهجمات مع قيام قوات الأمن العراقية بتشديد إجراءاتها الأمنية على مداخل المناطق ذات الأغلبية الشيعية في بغداد تحسبا لهجمات قد يشنها تنظيم “داعش”، وتستهدف تجمعات لمدنيين خلال إحيائهم طقوس شهر محرم.

ومع حلول شهر محرم من كل عام يبدأ الشيعة في غالبية المناطق العراقية تنظيم مآتم للعزاء بذكرى مقتل الإمام الحسين بن علي، وإقامة طقوس خاصة بالمناسبة، وتبلغ الطقوس ذروتها في العاشر من الشهر ذاته الموافق ليوم مقتل الحسين.

  • الأناضول
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة