حجاب: لا مكان للأسد في المرحلة الانتقالية ولو لدقيقة واحدة

فريق التحرير19 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
version4_02dbb27b85ba4b37855a83994ac46910_xl

حرية برس

قال المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، اليوم الإثنين 19 أيلول خلال لقائه مع وزيرة الإتحاد الأوروبي، فريدريكا موغريني، إنه “لا مكان لبشار منذ بداية المرحلة الانتقالية”، مضيفا أن الهيئة لم تطلع على أي تفاصيل بشأن الاتفاق الروسي الأمريكي حتى الآن.

وأكد رياض حجاب، أن الهيئة سترفض أي اتفاق تتوصل إليه روسيا والولايات المتحدة يكون مغايرا لخطتها الانتقالية التي تتضمن نزع سلطات الرئيس بشار الأسد.

وقال “لا يمكن القبول ببشار الأسد لا ستة أشهر ولا شهر واحد ولا دقيقة واحدة في هذه المرحلة الانتقالية على الإطلاق”.

وأضاف قائلا: أن “الروس والأميركيين يدركون ذلك، ويعلمون تماما موقف الشعب السوري الذي ضحى بالكثير ولن يتخلى عن مطلبه هذا”.

بدورها أبدت موغريني دعم الاتحاد الأوروبي للرؤية التي قدمتها الهيئة العليا للمفاوضات في لندن، مضيفًة أنها “قلقة بشأن تدهور الأوضاع الإنسانية في سوريا”.

وقالت وكالة سبوتنيك الروسية في 16 أيلول إن لقاءً سيجمع بين المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات السوري، رياض حجاب، ونائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، في نيويورك الأسبوع الجاري.

ونقلت الوكالة عن مصدر في المعارضة السورية، أن “معلومات من داخل الهيئة أفادت بأن من المحتمل أن يكون هناك لقاء بين حجاب وبوغدانوف على هامش اجتماعات الجمعية العامة في نيويورك”.

الهيئة العليا طرحت في 7 أيلول، رؤيتها النهائية حول مستقبل العملية السياسية في سوريا، فقد قسمت العملية السياسية إلى ثلاث مراحل رئيسية: أولها مرحلة التفاوض وإقرار المبادئ الأساسية للعملية الإنتقالية، ثم المرحلة الإنتقالية، وأخيرًا المرحلة النهائية التي تنتهي بانتخابات عامة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة