نظام الأسد يعلن تعطيل الجهات الرسمية يومين بسبب أزمة الوقود

فريق التحرير6 ديسمبر 2022آخر تحديث : الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 - 3:15 مساءً
فريق التحرير
أخبار سوريةمحليات
syr - حرية برس Horrya press
اجتماع مجلس وزراء حكومة نظام الأسد

دمشق – حرية برس:

أعلن حكومة نظام السوري، اليوم الثلاثاء، تعطيل العمل بالجهات العامة يومين إضافيين بالأسبوعين المقبلين، بسبب نقص حاد بالوقود في مناطق سيطرته.

وأفادت وكالة “سانا” الرسمية التابعة للنظام أن رئيس مجلس وزراء النظام حسين عرنوس أصدر بلاغا بتعطيل الجهات العامة يومي الأحد الموافق لـ 11 والـ 18 من شهر كانون الأول/ديسمبر الجاري، إضافة إلى العطلة الأسبوعية يومي، الجمعة والسبت، وعلى هذا النحو ستصبح 3 أيام في كل من الأسبوعين القادمين.

وبحسب بلاغ عرنوس فإن “قرار العطلة يأتي نتيجة للمداولات التي جرت في جلسة مجلس الوزراء اليوم، ونظراً للظروف التي يشهدها سوق المشتقات النفطية بسبب الحصار والإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على البلد، وبسبب الظروف التي أخرت وصول توريدات النفط والمشتقات النفطية”.

وكان مجلس وزراء حكومة نظام الأسد في جلسته الأسبوعية اليوم برئاسة حسين عرنوس ناقش الجهود والإجراءات والمقترحات لإيجاد المخارج والحلول التي تؤمن الاحتياجات من المشتقات النفطية بكميات كافية ومنع حدوث أي انقطاع في مادتي البنزين والمازوت، واستمرار توفير احتياجات القطاعات الأساسية من أفران ومشاف ونقل عام وزراعة، بالتوازي مع تعزيز الإنتاج المحلي من المشتقات النفطية وفق استراتيجية وأسس محددة، وذلك في ظل النقص الحاصل في المشتقات النفطية.
ووجه عرنوس مختلف الوزارات بالتركيز على محاربة أي خلل في توزيع الكميات المتوافرة من المشتقات النفطية واتخاذ العقوبات الرادعة بحق المخالفين، مؤكداً أن هناك جهوداً حثيثة يتم بذلها لتجاوز الصعوبات الخارجية التي تعيق وصول التوريدات إلى البلد.

وتعيش مناطق سيطرة النظام منذ نحو أسبوع أزمة هي الأشد منذ سنوات في المواصلات والاتصالات ونقصا حادا في الماء بسبب فقدان المشتقات النفطية.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

    عاجل