واشنطن تدين قصف قوات الأسد وحلفائه الروس مخيمات النازحين بإدلب

فريق التحرير10 نوفمبر 2022آخر تحديث : الخميس 10 نوفمبر 2022 - 3:16 صباحًا
فريق التحرير
أخبار سورية
0 - حرية برس Horrya press
قصف من قبل قوات الأسد والطيران الروسي استهدف عدداً من مخيمات النازحين غرب مدينة إدلب

أدانت الولايات المتحدة، الأربعاء، الهجمات التي شنّتها قوات نظام الأسد وحلفائه الروس قبل 3 أيام على مخيمات للنازحين في محافظة إدلب شمال غربي البلاد.

جاء ذلك في بيان نشرته السفارة الأمريكية في دمشق، عبر حساباتها الرسمية على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت السفارة: “تدين الولايات المتحدة الهجمات المروعة على مخيمات النازحين شمال غرب سوريا من قبل نظام الأسد وداعميه الروس”.

وطالبت السفارة في بيانها بـ “محاسبة المسؤولين عن الهجمات التي قتلت وجرحت أكثر من 70 شخصا، بينهم أطفال”.

وأضافت: “كما هو الحال في أوكرانيا، تستخدم روسيا المعلومات المضللة في سوريا لإلقاء اللوم على الضحايا وصرف الانتباه عن إجرام روسيا وحلفائها”.

واستدركت: “لكن الحقائق واضحة، القنابل الروسية وقنابل النظام تقتل سوريين أبرياء”.

وختمت السفارة الأمريكية بيانها بالقول: “أوقفوا القصف، أوقفوا الكذب”.

وفي وقت سابق الأربعاء، ندد الاتحاد الأوروبي بالهجمات، في بيان صادر عن مكتب ممثله الأعلى للشؤون الخارجية والأمنية جوزيب بوريل.

ودعا بوريل نظام الأسد وحلفاءه إلى وقف الهجمات والامتثال للمبادئ الدولية الخاصة بحقوق الإنسان، مجددًا الدعوة إلى وقف إطلاق النار واللجوء إلى الحل السياسي في سوريا.

والاثنين، أدانت وزارة الخارجية التركية الهجمات، وأكدت في بيان أنها تلحق الضرر بالجهود الرامية للحفاظ على الهدوء ولخفض التوتر في المنطقة، ودعت الأطراف المعنية إلى “الالتزام بالتفاهمات الراهنة وإنهاء الهجمات ضد المدنيين”.

والأحد، قصفت قوات النظام السوري مخيمات للنازحين في إدلب باستخدام قذائف عنقودية، ما أدّى إلى مصرع 9 مدنيين بينهم 4 أطفال، وإصابة 75 آخرين، ونزوح قسري لـ400 أسرة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

    عاجل