مقتل أيمن الظواهري بغارة نفذتها طائرة مسيرة أميركية بأفغانستان

فريق التحرير
2022-08-02T01:05:08+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير2 أغسطس 2022آخر تحديث : الثلاثاء 2 أغسطس 2022 - 1:05 صباحًا
zawahiri bin laden - حرية برس Horrya press
تولى أيمن الظواهري قيادة تنظيم القاعدة بعد مقتل أسامة بن لادن على يد قوات أمريكية في مايو عام 2011

كشف مسؤولون أميركيون أن زعيم تنظيم القاعدة بأفغانستان أيمن الظواهري قتل بغارة أميركية.

وأعلن مسؤول أميركي رفيع في وقت سابق اليوم الاثنين، أن الولايات المتحدة نفذت عملية “ناجحة” ضد “هدف هام لتنظيم القاعدة” في أفغانستان.

وأوضح المسؤول إنه “خلال نهاية الأسبوع، نفذت الولايات المتحدة في إطار مكافحة الإرهاب عملية ضد هدف هام لتنظيم القاعدة في أفغانستان”.

فيما أشار إلى أن “العملية كانت ناجحة ولم يسجل وقوع إصابات بين المدنيين”، وفق وكالة “فرانس برس”.

في موازاة ذلك، قال مسؤولان أميركيان لرويترز اليوم إن وكالة المخابرات المركزية شنت غارة بطائرة مُسيرة في أفغانستان في مطلع الأسبوع.

وأضاف المسؤولان، اللذان تحدثا بشرط عدم الكشف عن هويتهما، أن الضربة وقعت في كابول يوم الأحد. ولم يذكرا تفاصيل عن الهدف أو ما إذا كان هناك ضحايا.

وامتنعت وكالة المخابرات الأمريكية عن التعليق.

ومن المنتظر أن يلقي الرئيس جو بايدن الليلة كلمة بشأن عملية ناجحة لمكافحة الإرهاب، وفق ما أفاد به البيت الأبيض.

والظواهري هو زعيم تنظيم القاعدة خلفاً لأسامة بن لادن بعد أن كان ثاني أبرز قياديي منظمة القاعدة العسكرية التي تصنفها معظم دول العالم منظمةً إرهابية.

وقد رصدت الحكومة الأمريكية مكافأة تقدر بـ 25 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض عليه.

والظواهري من مواليد 19 يونيو 1951 في العاصمة المصرية القاهرة، وعمل طبيباً جراحا بعد تخرجه من كلية الطب جامعة عين شمس، وساعد في تأسيس جماعة الجهاد المصرية ويعتقد بعض الخبراء أنه من العناصر الأساسية وراء هجمات 11 سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة.

وتولى الظواهري قيادة التنظيم في أعقاب مقتل بن لادن على يد قوات أمريكية في الثاني من مايو عام 2011.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.