كبرى جمعيات الإغاثة تتحد في ريف حمص الشمالي لتنسيق مشاريع الأضاحي

2016-09-13T15:42:56+03:00
2016-09-13T18:08:05+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير13 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
%d8%a3%d8%b6%d8%a7%d8%ad%d9%8a5

سيف أبو يزن – حرية برس

مع إقبال عيد الأضحى المبارك على المناطق المحررة في سوريا تنشط العديد من الجمعيات الخيرية و الإغاثية في مساعدة الأهالي ، عبر مشاريع الأضاحي و التي تقام سنوياً خلال أيام عيد الاضحى المبارك .
في ريف حمص الشمالي اتحدت كبرى الجمعيات الخيرية ضمن غرفة عمليات واحدة للإشراف على مشروع الأضاحي لهذا العام ، حيث ضمت الغرفة كل من جمعية الأيادي البيضاء ونور الخير والرحمة وجمعية عطاء للإغاثة والتنمية وتجمع أهل الشام الإسلامي, ومع بداية أول أيام عيد الاضحى انطلقت عمليات ذبح و توزيع الأضاحي.
الشيخ سامي الجرم المسؤول عن جمعية الأيادي البيضاء بريف حمص أفاد لـ”حرية برس” أن عدد الاضاحي لهذا العام في مدينتي الرستن و تلبيسة وقرى الغنطو والدار الكبيرة والزعفرانة وغرناطة قد بلغ 2250 أضحية, بينها 30 رأساً من الأبقار, وتوقع الشيخ الجرف أن يرتفع العدد خلال الأيام المقبلة حتى نهاية العيد, وأن تكفي هذه الاضاحي ما يزيد عن 60 ألف أسرة محاصرة تقطن في المناطق سالفة الذكر.
%d8%a3%d8%b6%d8%a7%d8%ad%d9%8a3
%d8%a3%d8%b6%d8%a7%d8%ad%d9%8a4
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة