في أولى ساعات الهدنة.. طائرات الأسد ترتكب مجزرة مروعة في معرة مصرين بإدلب

2016-09-13T00:54:24+03:00
2016-09-13T01:07:26+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير13 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
قصف على ادلب

إدلب – حرية برس

في أول أيام عيد الأضحى المبارك وبعد بدء تنفيذ الهدنة المزعومة, ارتكبت طائرات الأسد مجزرة مروعة في مدينة معرة مصرين بريف إدلب, راح ضحيتها أكثر من أربعة عشر شهيداً بينهم أطفال, وعشرات الجرحى والعالقين تحت الأنقاض, حيث تستمر فرق الدفاع المدني وطواقم الاسعاف بإجلاء الشهداء والجرحى, حسب مراسل “حرية برس”.

وأضاف مراسلنا أن طائرات الاحتلال الروسي شنت عدة غارات على محيط قرية بيرة ارمناز بالصواريخ الفراغية في ريف إدلب الشمالي وأغار الطيران على مدينة ادلب بالقنابل العنقودية مخلفاً 3 شهداء هم أم وطفليها كما أغار طيران الاحتلال الروسي بالصواريخ الفراغية على جبل الأربعين جنوب إدلب كما سجلت غارات لطيران النظام الحربي على الطريق الواصل بين الفقيع و ترملا في ريف إدلب الجنوبي وسجل أيضا عدة غارات لطيران الاحتلال الروسي تستهدف أطراف قرية كنصفرة في جبل الزاوية بريف ادلب

كما تستمر فرق الدفاع المدني منذ ثلاثة أيام بانتشال الجثث من تحت الأنقاض في منطقة السوق في مدينة إدلب، حتى اليوم أول أيام عيد الأضحى المبارك دون توقف حيث تم انتشال جثتين لأم وابنتها وأسمائهم ” شام وأمل ملندي ” فيما يقدر عدد الذين مازالوا تحت الأنقاض بــ7 أشخاص.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة