استنفار أمني في مصر بالتزامن مع دعوات للتظاهر

2020-09-19T01:14:36+03:00
2020-09-19T01:14:40+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير19 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
GettyImages 1006705210 - حرية برس Horrya press
قوات الأمن المصرية – تواصل اجتماعي

سـامح سـلامة – القاهرة – حرية برس:

شهدت ساحات وميادين العاصمة المصرية القاهرة وعدد من المحافظات انتشاراً أمنياً كثيفاً، وذلك بالتزامن مع دعوات للتظاهر ضد النظام.

وقد تمركزت حواجز لقوات الأمن المركزي بميادين القاهرة مدعومة بقطاع الأمن الوطني، تقوم بإيقاف المارة وتفتيش هواتفهم المحمولة، وذلك قبيل 20 أيلول/سبتمبر وهي الذكرى الأولى للتظاهرات التي دعا إليها الفنان المصري “محمد علي” وسط دعوات للخروج مظاهرات ضد نظام الحكم.

وأفاد شاهد عيان لم يفصح عن اسمه بأن قوات الأمن المصري بدأت بالانتشار وسط القاهرة، كما تمركزت مدرعات وعربات الأمن المركزي في ميادين (التحرير – طلعت حرب – المنيب) وقامت بتفتيش المارة في محيط ميدان التحرير، واعتقال العشرات واقتيادهم إلى جهة غير معلومة.

وفي سياق آخر، أكدت أسرة “عمر مصطفي كامل” وهو مدرس لغة انجليزية، لحرية برس، تعرض منزله للاقتحام من قبل عناصر أمنية بمحافظة الفيوم ،وتم اعتقاله واقتياده إلى أحد مقرات الأمن الوطني دون قرار من النيابة العامة، حيث شنت القوات الأمنية حملة اعتقالات ومداهمات داخل محافظة الاسكندرية كإجراء احترازي بالتزامن مع دعوات للتظاهر، والتي استهدفت نشطاء سياسيين وعدد من أنصار “جماعة الإخوان المسلمين”.

يشار إلى أن القوات الأمنية منعت أيضاً التجمعات في العديد من المحافظات، كما أغلقت المقاهي خوفاً من انطلاق الاحتجاجات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة