التحالف الدولي ينفي قصف حاجز لقوات الأسد في القامشلي

2020-08-17T15:45:31+03:00
2020-08-17T15:46:08+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير17 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
photo 2020 08 17 13 49 21 - حرية برس Horrya press

حرية برس:

نفى التحالف الدولي مزاعم وكالة (سانا) حول قصف طائراته لنقطة تفتيش أمنية للنظام بعد اعتراضها دورية قرب قرية تل الذهب بمنطقة القامشلي صباح اليوم الإثنين.

وقال التحالف في بيان، اطلع “حرية برس” على نسخة منه، إنه في تمام الساعة 9:20 صباحاً بالتوقيت المحلي، واجهت قوات التحالف أثناء قيامها بدورية أمنية روتينية تتعلق بالعمليات المناهضة لداعش قرب قرية تل الذهب نقطة تفتيش تابعة لقوات موالية للنظام السوري، وبعد حصول الدورية على ممر آمن من القوات الموالية للنظام، تعرضت لنيران أسلحة صغيرة من أفراد متواجدين بالقرب من نقطة التفتيش.

وأوضح البيان: قامت قوات التحالف بالرد على مصادر النيران دفاعاً عن النفس، لم يشن التحالف أي غارة جوية، لم تقع أي خسائر في قوات التحالف، وقد عادت الدورية إلى القاعدة، لا يزال الحادث قيد التحقيق.

وفي وقت سابق اليوم، زعمت وكالة أنباء النظام (سانا) عن مصدر عسكري “حاولت دورية أمريكية الدخول إلى منطقة انتشار أحد تشكيلاتنا المقاتلة في ريف مدينة القامشلي .. فأوقفهم عناصر الحاجز ومنعوهم من المرور”.

وأضاف المصدر “أطلق عناصر الدورية الأمريكية عدة رشقات نارية، وبعد حوالي 30 دقيقة هاجمت حوامتان أمريكيتان عناصر الحاجز بالرشاشات الثقيلة ما أدى إلى مقتل عنصر من قوات النظام وجرح اثنين آخرين”.

وهذه ليست المرة الأولى التي تعترض فيها قوات الأسد دوريات أمريكية في المنطقة، حيث اعترض عناصر في حاجز “خربة عمو” جنوب شرقي القامشلي دورية أميركية في 12 شباط الفائت وأطلقوا الرصاص على المدرعات لإجبارها على التراجع، لتقوم قوات التحالف بالرد على النيران وقتل عنصر وإصابة اثنين آخرين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة