قبيلة “العقيدات” تطالب التحالف بتسليم إدارة مناطق دير الزور لأبنائها

2020-08-11T12:44:08+03:00
2020-08-11T12:44:14+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير11 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
451 - حرية برس Horrya press
وجهاء من قبيلة العقيدات يتلون بياناً مصوراً عقب اجتماعهم في بلدة ذيبان يوم الثلاثاء

حرية برس:

قالت قبيلة “العقيدات” إن التحالف الدولي يتحمل المسؤولية الكاملة عن كل ما يجري في مناطق دير الزور كونه مسؤولاً عن سلطات الأمر الواقع، في إشارة إلى اغتيال الشيخ “مطشر حمود الهفل” أحد شيوخ القبيلة والشاب “دعار مخلف الخلف” الأسبوع الماضي.

وفي بيان مصور وصل إلى “حرية برس” نسخة منه، اليوم الثلاثاء، طالبت القبيلة بتشكيل لجنة تحقيق مستقلة ومهنية للتحقيق في قضية اغتيال الشيخ مطشر الهفل وقريبه دعار الخلف.

وقال مراسل “حرية برس” إن الاجتماع أجري في بلدة ذيبان شرقي ديرالزور، وحضره آلاف من أبناء القبيلة، وبحضور شخصيات عشائرية من حوض الفرات، وأوضح أن الاجتماع دعا إليه الشيخ “مصعب الهفل” شيخ قبيلة العكيدات المقيم حالياً في قطر، وجرى في منزل أخيه الشيخ إبراهيم الموكل من قبله في إدارة شؤون القبيلة.

وطالبت القبيلة التحالف الدولي تسليم إدارة مناطق ديرالزور لأصحابها وأن يأخذ المكون العربي دوره الكامل في إدارة مناطقه وقيادتها، بمن لديهم الكفاءة والنزاهة والخبرة بعيداً عن أي وصاية حزبية، لتحقيق الأمن والاستقرار والسلام.

وجاء في البيان مطالبة التحالف الدولي وجميع القوى الفاعلة بالدفع بعملية الحل السياسي في سوريا، بالإضافة إلى الإفراج عن المعتقلين المظلومين وإخراج النساء والأطفال وإيجاد حلول جذرية لقضية المخيمات.

وأمهل البيان مدة شهر من تاريخه معرباً عن أمله في استجابة التحالف الدولي للمطالب الواردة فيه.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة