بريطانيا تفرض عقوبات على سعوديين متورطين بقتل “خاشقجي”

2020-07-07T02:30:49+03:00
2020-07-07T02:30:54+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير7 يوليو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
Dominic Raab  - حرية برس Horrya press
وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب

حرية برس:

فرضت الحكومة البريطانية عقوبات على 49 شخصاً ومؤسسة لارتكابهم انتهاكات حقوق الإنسان، بينهم 20 شخصية سعودية.

وأعلن وزير الخارجية البريطاني “دومنيك راب” في بيان له يوم الاثنين، عن فرض عقوبات على 20 سعودياً متورطاً بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، وذلك بموجب نظام العقوبات البريطاني الجديد.

وأوضح أن العقوبات تستهدف “49 من الأشخاص والمؤسسات المتورطين في بعض من أفظع انتهاكات حقوق الإنسان في السنوات الأخيرة”.

وأشار إلى أن “هذه أول مرة تفرض المملكة المتحدة عقوبات ضد أشخاص أو مؤسسات لضلوعهم بانتهاكات حقوق الإنسان بموجب نظام عقوبات بريطاني، وذلك يتيح لها اتخاذ إجراءات باستقلالية عن حلفائها مثل الولايات المتحدة وكندا وأستراليا والاتحاد الأوروبي”.

وقد شملت العقوبات أيضا 25 روسياً متورطين بالإساءة إلى مدقق الحسابات والمؤلف الروسي سيرغي ماغنتسكي والذي كشف تورط مسؤولين بقضايا فساد كبيرة، واثنين من كبار جنرالات الجيش في ميانمار متورطين بانتهاكات ضد شعب الروهينغيا وغيرهم من الأقليات.

وتضمنت العقوبات مؤسستين متورطتين بالعمالة القسرية والتعذيب والقتل في معسكرات العمل (غولاغ) في كوريا الشمالية.

وأضاف أن من شملتهم العقوبات “هم ضمن أول موجة من المستهدفين بالعقوبات بموجب هذا النظام الجديد، ومن المتوقع فرض مزيد من العقوبات ضد آخرين في الشهور القادمة”.

وبحسب البيان فإن قانون العقوبات العالمي الجديد يمنح بريطانيا “صلاحيات جديدة لمنع الضالعين بانتهاكات حقوق الإنسان من دخول البلاد، أو تحويل أموال عبر شبكة مصارفها، أو الانتفاع من اقتصادها”، كما يمنحها حق الدفاع عن ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في أنحاء العالم.

وأكد راب أن بلاده ستواصل “الاستعانة بمجموعة من الأدوات للتصدي للانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان في أنحاء العالم، بما فيها أنظمة العقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة