منسقو الاستجابة: تسجيل 31 انتهاكاً لهدنة إدلب منذ مطلع حزيران

2020-06-06T16:02:45+03:00
2020-06-06T16:02:50+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير6 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر
IMG 7747 - حرية برس Horrya press
طائرات العدو الروسي تقصف محيط بلدة معرة حرمة جنوبي إدلب بصواريخ فراغية، أرشيف حرية برس©

حرية برس:

قال فريق “منسقو استجابة سوريا”، اليوم السبت، إنه سجل 31 خرقاً لاتفاق وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد الرابعة شمال غرب سوريا من قوات الأسد والمحتل الروسي، منذ مطلع شهر حزيران/ يونيو الجاري.

وأوضح الفريق في بيان، إنه سجل 31 خرقاً لقوات نظام الأسد وحليفه الروسي منذ الأول من حزيران الجاري حتى السادس من الشهر ذاته، كان نصيب محافظة إدلب منها 17 انتهاكاً، مقابل 6 انتهاكات في حماة، و5 في اللاذقية، و3 في حماة، بينما سجل الفريق ستة خروقات جوية 4 منها في حماة، و2 في إدلب.

وقال الفريق إنه أحصى عودة 298.688 نسمة من مناطق النزوح إلى مدنهم وقراهم في ريفي إدلب وحلب، حيث بلغت أعداد العائدين إلى ريف ادلب 165,205، منهم 41,302 من الرجال، و52,865 من النساء، فيما بلغ عدد الأطفال 71,038، أما عدد العائدين إلى ريف حلب 124,483، ومنهم 31,121 رجال، و39,835 نساء، و53,527 أطفال.

ولفت الفريق إلى أن عدد العائلات النازحة من ريف ادلب وحماة نتيجة التصعيد الأخير بلغ 132 عائلة، وأدان استمرار عمليات التصعيد من قبل قوات الأسد وروسيا على مناطق ريف ادلب وحماة وحلب، معتبراً أنها خطوة لإفراغ المنطقة من المدنيين وحرمان النازحين من العودة الآمنة إلى مناطقهم.

وطالب “منسقو استجابة سوريا” الجهات الفاعلة في الشأن السوري، العمل على إيقاف التصعيد والخروقات التي بدأت تشهد تزايدا واضحاً خلال الأسبوع الماضي.

وحذر الفريق الجهات الدولية الإنسانية من أي تقصير في تقديم الدعم الإنساني للمنطقة، أو تحويل تلك المساعدات إلى النظام السوري، حيث تحول أغلب المساعدات المقدمة إلى الجهد العسكري لدى النظام السوري.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة