بولت يكتب آخر فصول أسطورته في الألعاب الأولمبية

رياضة
فريق التحرير20 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
bolt_1

كتب النجم الجامايكي يوسين بولت، آخر فصول أسطورته المذهلة في عالم ألعاب القوى، بعدما تمكن من قيادة منتخب بلاده لخطف الميدالية الذهبية في سباق4×100 تتابع؛ والذي جرى ضمن منافسات أولمبياد ريو دي جانيرو البرازيلية فجر اليوم السبت، ليضع اسمه بين عظماء اللعبة.

وتمكن الأسطورة الجامايكية من التتويج بالميدالية الذهبية الثالثة في أولمبياد ريو التي تختتم بعد أيام، كما دون إنجازا تاريخيا جديدا في مسيرته، حيث واصل سيطرته التامة على ألقاب السرعة جميعها، بعدما كان قد حصد الذهب في سباقي 100 متر و200 متر على التوالي.

وشدد بولت قبضته تماما على سباقات السرعة فدخل ضمن قائمة العظماء في اللعبة لينضم إلى أصحاب “الثلاثية الثالثة” الذين حققوا ثلاثة ميداليات ذهبية في ثلاثة ألعاب أولمبية على التوالي (بكين ولندن وريو)، حيث قاد بولت منتخب جامايكا اليوم السبت، للفوز في سباق التتابع مسجلا زمنا بلغ (37.27) ثانية ليضيف لقب التتابع إلى لقبي سباقي 100 و200 متر في ريو؛ وهي الثلاثية التي سيطر عليها منذ أولمبياد بكين عام 2008.

وانضم بولت إلى العملاقين الفنلندي بافو نورمي والأميركي كارل لويس اللذين حصدوا تسعة ميداليات ذهبية، ليكتمل أضلاع مثلث أفضل الرياضيين في تاريخ مسابقات ألعاب القوى على الإطلاق خلال منافسات الألعاب الأولمبية على مر التاريخ ومنذ نشأتها، فيما سينهي بولت أسطورته دون نسيانها بعدما يضع السطر الأخير في مسيرته، كما سبق وأعلن بعد نهاية أولمبياد ريو 2016.

وصرح بولت البالغ من العمر 30 عاما بعد السباق بأنه يستطيع القول الآن إنه “الأعظم” بعد الذهبيات الثلاث التي خطفها في أولمبياد ريو، والمكملة لتلك التي توج بها في أولمبياد بكين 2008 ولندن 2012، مشيرا إلى أنه يشعر بحزن نظير حلول موعد رحيله رسميا ليترك اللعبة التي أحبها وأبدع فيها.

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة