لواء في قوات الأسد يساند قيادي بمليشيا “حزب الله” على حدود الجولان المحتل

2020-04-11T01:01:50+03:00
2020-04-11T01:01:57+03:00
منوع
فريق التحرير11 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
155291770180573300 - حرية برس Horrya press
(Getty)

حرية برس:

كشف جيش الاحتلال الإسرائيلي يوم الجمعة، عن استمرار نظام الأسد دعمه ومساندته لمليشيا “حزب الله” على الحدود السورية مع الجولان المحتل، محذراً مجدداً في حال شن أي هجوم من الأراضي السورية.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال “أفيخاي أدرعي” في تغريدة له على تويتر إن “تموضع حزب الله في سوريا عامة وفي الشق السوري من الجولان خاصة”، يهدف “لخلق بنية إرهابية” ضد إسرائيل.

وأضاف أن ذلك يتم “بتعاون ورعاية” نظام الأسد، مشيراً إلى أن جيش الاحتلال لن يحتمل هذا التموضع.

وأوضح أدرعي أن نظام الأسد سيبقى “مسؤولًا عن أي نشاط تخريبي سينطلق من أراضيه”، محذراً إياه مجدداً “أعذر من أنذر”.

وكشف أدرعي في تغريدة ثانية أرفقها بمقطع فيديو يظهر ماقال إنه قائد الفيلق الأول في قوات الأسد يواصل مساندة مليشيا حزب الله بالتموضع في الجولان، موضحاً بأن الفيديو “يظهر قائد الفيلق اللواء علي أحمد أسعد في جولة بين المواقع المعروفة باستخدامها من حزب الله برفقة قائد قيادة الجنوب في الحزب الحاج هاشم”.

لمشاهدة الفيديو

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة