لغم أرضي يخطف حياة طفل ويجرح آخر في ريف دمشق

2020-03-16T18:59:19+02:00
2020-03-16T19:03:48+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير16 مارس 2020آخر تحديث : منذ 8 أشهر
WhatsApp Image 2019 02 20 at 11.34.45 AM - حرية برس Horrya press
حجم الدمار في أحد أحياء مدينة دوما بعد استهدافه بغارات جوية من قبل الطيران الروسي – عدسة” عمران الدوماني – أرشيف حرية برس©

ريف دمشق – حرية برس:

قتل طفل وأصيب آخر بجروح، اليوم الاثنين، بانفجار لغم أرضي من مخلفات قوّات الأسد في مزارع مدينة “دوما” بريف دمشق.

وقال “صوت العاصمة المحلي” نقلًا عن مواقع موالية لنظام الأسد، إن “طفلًا قتل وهو في عمر التاسعة، أما الشخص المصاب فهو في عمر 10 سنوات وجروحه خطيرة، مشيرًا إلى أنه تم نقل الطفلين إلى مشفى “المواساة” في العاصمة دمشق.

وأضافت المصادر، أن “طفل آخر أصيب بجروح في الأسبوع الفائت، بانفجار مخلفات حرب ادعت انه من مخلفات فصائل المعارضة في إحدى مزارع “البحارية” في الغوطة الشرقية”.

واتهمت قيادة شرطة نظام الأسد فصائل المعارضة بزرع اللغم خلال فترة سيطرتها على حي “جوبر”، إلّا أنّ “منطقة الدباغات القريبة من حي الزبلطاني كانت تحت سيطرة نظام الأسد وميليشياته طيلة السنوات الماضية، ولم تسيطر فصائل المعارضة على تلك الشوارع القريبة من ثكنة “كمال مشارقة”، رغم وصول المعارك إلى مشارف المنطقة عدة مرات”.

وأشارت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق، إلى أن ما لا يقل عن 910 أطفال قتلوا خلال عام 2017 بينما تشوه نحو 361 آخرين، بسبب مخلفات الحرب في سوريا.

وحذرت المنظمة في تقرير سابق لها، بأن ما يزيد على ثمانية ملايين سوري معرضين لأخطار بسبب الألغام ومخلفات الحرب، بينهم 3 ملايين طفل سوري معرضين للموت او التشوهات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة