في “خان السبل”.. قوات الأسد “تنبش” قبور الموتى وتتوعّد الأحياء

2020-02-08T20:22:34+02:00
2020-02-08T20:22:39+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير8 فبراير 2020آخر تحديث : منذ شهرين
2686591576 1 - حرية برس Horrya press
متداول، تظهر الصورة قبر “مهنا عمار الدين” في بلدة “خان السبل” جنوبي إدلب، وعدد من قوات الأسديقومون بتحطيهم شاهدة القبر، حريّة برس.

إدلب – حريّة برس:

تداول ناشطون على مواقع التواصل، اليوم السبت، فيديو يظهر عددًا من عناصر قوات الأسد، ينبشون قبور الموتى في بلدة “خان السبل” جنوبي إدلب شمال سوريا.

وحسب ما ظهر في الفيديو قام العناصر بتكسير شاهدة قبر “مهنا عمار الدّين” قائد لواء في “الجيش الحر” آنذاك، قضى برصاص مجهولين على في منطقة “معرة النعمان” في العام 2014.

وظهر العنصر الذي أطلق على نفسه لقب “الأصلع” في فيديو سابق، قبل عدة أيام وهو يستقل سيارة بالقرب من مقبرة “خان السبل” يتوعد الأموات قبل الأحياء، مستخدمًا ألفاظًا وكلمات نابيّة بحق الأموات.

وانتشر فيديو آخر للشاب “عدنان الريحاوي” أثناء نزوحه من مدينة سراقب، وهو ينقل شاهدة قبر أخيه “احمد الريحاوي” واثنين من أصدقائه، تخوفًا من قوات الأسد التي اقتربت من أسوار المدينة، وليحافظ عليهما من التخريب، وهم من مقاتلي “الجيش الحر” قضوا قبل سنوات في معارك إدلب وريفها.

يشار أنّ قوات الأسد نبشت قبور الشهداء في عدة محافظات سوريّة، منها مقبرة شهداء الكيماوي في الغوطة الشرقية والتي راح ضحيتها 1450 شهيدًا معظمهم من الأطفال.

جدير بالذكر أن قوات الأسد والميليشيات الرديفة بدعم جوي روسي، تمكنت من السيطرة على مدن وبلدات في ريف إدلب وحلب، بغية السيطرة على طريق دمشق _ حلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة